بريطانيا تنشر قوات بحرية بالخليج لحماية منشأة نفط سعودية   
الجمعة 1427/10/5 هـ - الموافق 27/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:46 (مكة المكرمة)، 15:46 (غرينتش)
بارجة بريطانية تجوب المياه بشمال الخليج (رويترز-أرشيف)
 
أعلنت البحرية الملكية البريطانية اليوم نشر قوات بحرية تابعة لقوات التحالف في الخليج للتصدي لما وصفته بتهديد بحري محتمل لمرفأ رأس تنورة النفطي السعودي وهو أكبر منشأة نفطية بحرية في العالم.
 
وأصدرت البحرية الملكية تحذيرا وقائيا للسفن التجارية بعد أن تلقت معلومات استخبارية عن تهديد محتمل.
 
وأشار بيان لها إلى أنه تم إرسال قوات من التحالف لدعم وحدات بحرينية وسعودية في المنطقة المؤدية إلى رأس تنورة. وأضاف أنها "طلبت من السفن التجارية المترددة على رأس تنورة أن تبقى على اتصال وتستجيب لأي توجيهات من سفن التحالف الحربية".
 
وقال مصدر بصناعة النفط إن تصدير النفط يسير كالمعتاد ووصف نشر تلك
القوات بأنه عمل روتيني.
 
وبمقدور منشأة رأس تنورة تداول ما يصل إلى ستة ملايين برميل يوميا لكن لا يعرف حجم الصادرات التي تمر عبرها اليوم.
 
وإثر أنباء التهديدات ارتفع سعر العقود الآجلة لمزيج برنت لديسمبر/كانون الأول 36 سنتا ليصل إلى 61.13 دولارا للبرميل معوضا خسائره في وقت سابق. كما زاد سعر الخام الأميركي الخفيف 37 سنتا مسجلا 60.73 دولارا للبرميل.
 
تجدر الإشارة إلى أن المجمع النفطي في بقيق تعرض لهجوم في فبراير/شباط الماضي أسفر عن مقتل اثنين من المهاجمين ورجلي أمن. وشنت السلطات السعودية عقب ذلك حملة اعتقلت خلالها عشرات العناصر ممن تسميهم "الفئة الضالة".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة