استبعاد المصارعة من أولمبياد 2020   
الثلاثاء 1434/4/1 هـ - الموافق 12/2/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:44 (مكة المكرمة)، 13:44 (غرينتش)
جانب من مقابلة في المصارعة في أولمبياد لندن (الفرنسية-أرشيف)

قررت الهيئة التنفيذية في اللجنة الأولمبية الدولية اليوم الثلاثاء استبعاد المصارعة من البرنامج الأولمبي لألعاب 2020 الصيفية، بحسب ما أفاد به المتحدث باسمها مارك آدامس.

وأضاف آدامس -في مؤتمر صحفي- "جاء القرار على 25 رياضة من النواة الصلبة. هذه توصية فقط من الهيئة التنفيذية، وستقرر الجمعية العمومية الرياضات التي ستشكل البرنامج الأفضل لألعاب 2020".

وبات الاتحاد الدولي للمصارعة محكوما بالمواجهة مع سبع رياضات أخرى تطرق باب الأولمبياد، هي الإسكواش والتسلق والكاراتيه والووشو (رياضة قتالية) والبيسبول والويكبورد (رياضة بحرية) والتزحلق، من أجل نيل مقعد رياضي واحد.

وستثبت اللجنة الدولية برنامج ألعاب 2020 في بيونس آيرس في سبتمبر/أيلول المقبل، حيث سيتم منح مدينة إسطنبول التركية أو مدريد الإسبانية أو طوكيو اليابانية شرف استضافة الألعاب.

وأعيد النظر بالرياضات الـ26 في ألعاب لندن 2012، من خلال اعتماد نحو أربعين معيارا، على غرار الشعبية والعالمية والإدارة الجيدة أيضا، فحلت المصارعة في ذيل الترتيب.

وظهرت المصارعة في الألعاب القديمة عام 708 قبل الميلاد، والمصارعة اليونانية الرومانية في الألعاب الحديثة في أثينا عام 1896.

وعرف السوفتبول والبيسبول مصيرا مماثلا عام 2009 عندما استبعدا من ألعاب 2016 في ريو دي جانيرو، لمصلحة الغولف والرغبي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة