بيرو تستدعي سفيرها بكوبا احتجاجا على تصريحات لاذعة   
السبت 1424/2/18 هـ - الموافق 19/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أكد مسؤول بوزارة الخارجية في بيرو أن بلاده استدعت سفيرها في كوبا للتشاور بعد أن وصفت هافانا ليما وثلاث دول أخرى بأنها "تابعة مثيرة للاشمئزاز" لاقتراحها قرارا بإرسال مبعوث لحقوق الإنسان تابع للأمم المتحدة إلى كوبا. وأكدت ليما أنها ستطلب من السفير الكوبي لديها تقديم تفسير لهذه التصريحات الخطيرة التي صدرت عن بلاده.

واعتبر وزير الخارجية في بيرو ألان واجنر أن استدعاء السفير من كوبا هو مؤشر على قلق ليما من الموقف الذي أوجدته تلك الملاحظات المهينة من وزارة الخارجية الكوبية، معبرا عن أمله أن تتخذ الحكومة الكوبية خطوات للحفاظ على علاقات البلدين كما هي، والتي أكد أنها تتسم بالتعاون في العديد من المستويات.

ورأى واجنر أن الاقتراح موضع الخلاف لا يعد إدانة لكوبا، وكانت كل من بيرو ونيكاراغوا وكوستاريكا وأورغواي قدمت قرارا يطالب كوبا بالموافقة على قبول قرار اتخذته لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة العام الماضي والقاضي بأن يزور مبعوث حقوق إنسان تابع للأمم المتحدة الجزيرة الخاضعة للحكم الشيوعي.

لكن كوبا انتقدت الدول الأربع ووصفتها بأنها تابعة مثيرة للاشمئزاز، وأنها أذعنت لضغوط مخزية من الولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة