كاسترو: مظاهرات العولمة تبث الوعي ضد الإمبريالية   
الاثنين 17/5/1422 هـ - الموافق 6/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فيدل كاسترو
أشاد الرئيس الكوبي فيدل كاسترو بالاحتجاجات الجماهيرية التي شهدتها اجتماعات زعماء الدول الصناعية الكبرى في السنوات الأخيرة، وقال إن زعماء تلك الدول قد يضطرون قريبا إلى الاجتماع بمحطة الفضاء الدولية لتجنب تلك الاحتجاجات.

ففي كلمة قصيرة ألقاها أمام نحو ستمائة شاب كوبي سيحضرون تجمعا شبابيا وطلابيا دوليا في الجزائر الأسبوع المقبل- دعا كاسترو الشباب "لإشعال نيران الثورة العالمية ضد الإمبريالية" التي قال إنها تهدد البشرية.

ووصف كاسترو المظاهرات المناهضة للعولمة بأنها تثبت الوعي المتزايد لآلاف الزعماء وممثلي العالم كله، كما تثبت أن الإمبريالية تقود الإنسانية إلى حافة الانقراض وإلى صحوة القوى اليسارية من جديد بعد عشر سنوات من انهيار الاتحاد السوفياتي.

وقال إن المواجهات العنيفة التي جرت بين المتظاهرين وقوات الأمن إبان قمة مجموعة الثماني الأخيرة في جنوا التي عقدت الشهر الماضي "علمتنا الكثير عن الديمقراطية والعدالة".

احتجاجات جنوا (أرشيف)
وتهكم كاسترو في كلمته على زعماء مجموعة الثماني لتخطيطهم عقد قمتهم المقبلة عام 2002 في جبال كندا لتجنب الاحتجاجات، وقال إنهم سيعمدون في يوم ما لعقدها في محطة الفضاء الدولية.

يشار إلى أن الرئيس الكوبي ظل يدين باستمرار سياسات الدول الغنية تجاه الدول الفقيرة منذ وصوله السلطة قبل 42 عاما.

وكانت قمة جنوا المنعقدة في الفترة من 20 إلى 22 يوليو/ تموز الماضي قد شهدت موجة احتجاجات ضخمة تحولت إلى اشتباكات مع الشرطة، مما أسفر عن مصرع أحد المحتجين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة