نيجيريا تطرد 20 من كبار موظفي الطيران بسبب الإهمال   
الثلاثاء 1423/3/3 هـ - الموافق 14/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عاملا إنقاذ بين حطام الطائرة التي سقطت فوق مدينة كانو شمالي نيجيريا أوائل الشهر الجاري
قال مسؤول في وزارة الطيران المدني في نيجيريا إن الحكومة طردت 20 من كبار مسؤولي الطيران على علاقة بتحطم طائرة مدنية في الرابع من شهر مايو/أيار الجاري في مدينة كانو شمالي البلاد أسفرت عن مقتل 148 شخصا.

وأوضح المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه أن حالات الطرد تتعلق في جزء منها بتحطم الطائرة فوق مدينة كانو وتتعلق بجزء آخر بقضايا الإهمال في بعض مطارات نيجيريا دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل.

وقد أشارت تقارير صحفية إلى أن من بين المطرودين من مناصبهم مدير عام سلطة الطيران المدني زكريا هارون وعددا آخر من مسؤولي الطيران وسلطة المطارات الفدرالية.

وكانت طائرة مدنية تابعة لشركة طيران داخلي من طراز بي إى سي 1-11-500 تحطمت في الرابع من مايو/أيار الجاري فوق ضاحية مأهولة بالسكان في مدينة كانو شمالي البلاد.

وإثر ذلك طالبت الحكومة بإعطائها معلومات تفصيلية عن الطائرات من طراز بي إى سي 1-11-500 وفتحت تحقيقا في حادث التحطم, وأعلنت أنها ستبدأ بتطبيق قرار اتخذته الشهر الماضي يقضي بمنع الطائرات التي يزيد عمرها على 22 عاما من الخدمة. وقد ردت شركات الطيران الداخلية على ذلك باتهام الحكومة بفشلها في تزويد المطارات بالبنى التحتية السليمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة