البرادعي يطالب بعمليات تفتيش جديدة في إيران   
الأحد 1424/4/15 هـ - الموافق 15/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد البرادعي (رويترز)
قدم رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي إلى هيئة أمناء الوكالة تقريرا يطالب فيه إيران بالسماح بإجراء عمليات تفتيش جديدة على برنامجها النووي.

وسيناقش أعضاء الهيئة التقرير خلال الاجتماع الذي يبدأ غدا الاثنين ويستمر حتى الخميس.

وقد أجرت الوكالة في الآونة الأخيرة عمليات تفتيش في إيران، إلا أن دبلوماسيا مطلعا أوضح أنه ما زال هناك الكثير من التساؤلات التي تحتاج لإجابات.

وقال دبلوماسيون إن البرادعي لن يوصي من خلال التقرير باتخاذ خطوات سياسية تهدف إلى إجبار إيران على التعاون مع الوكالة. لكن دبلوماسيين من عدد من الدول الأعضاء في هيئة أمناء الوكالة توقعوا صدور بيان يعرب فيه الأعضاء عن مساندة الوكالة الكاملة للبرادعي ويطالب بمواصلة عمليات التفتيش في العراق.

ومن ناحية أخرى تضغط الولايات المتحدة على الوكالة في إطار مسعى حثيث من أجل الإعلان عن أن إيران لا تلتزم بما هو منصوص عليه في إطار اتفاقية عدم الانتشار النووي. كما تسعى الولايات المتحدة إلى عرض الأمر على مجلس الأمن الدولي الذي يمتلك سلطة فرض عقوبات على الجمهورية الإسلامية.

وتقول الولايات المتحدة إن ايران تعتزم استخدام مفاعل بوشهر الذي يعمل بالماء الخفيف وبنته روسيا ومنشأتين جديدتين في تطوير أسلحة نووية. ونفت طهران المزاعم الأميركية وقالت إن الغرض من محطة بوشهر والمنشأتين الأخريين بالقرب من بلدتي ناتانز وأراك وسط إيران هو استخدامها في الأغراض السلمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة