مقتل أربعة واعتقال 29 في جنوب تايلاند   
الاثنين 28/8/1428 هـ - الموافق 10/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:00 (مكة المكرمة)، 18:00 (غرينتش)

الشرطة التايلاندية واصلت ملاحقتها للانفصالين (الفرنسية-أرشيف)
لقي أربعة أشخاص مصرعهم في تجدد أعمال العنف في المنطقة الجنوبية المضطربة لتايلاند، فيما قالت الشرطة إن قوات الأمن اعتقلت 29 ممن يشتبه بأنهم انفصاليون إسلاميون في حملة بهذه المناطق.

وبحصيلة الاعتقالات الجديدة، يرتفع عدد المعتقلين في الحملة التي يشارك فيها 250 شرطيا، منذ يوم السبت إلى أكثر من مئة شخص.

وقد اعتقلت القوات التايلاندية عدة مئات من المسلحين المشتبه بهم خلال الأشهر الثلاثة الماضية، واقتادتهم إلى معسكرات اعتقال في قواعد للجيش، حيث تم استجوابهم وإجبارهم على الالتحاق ببرامج إعادة التعليم.

وفي سياق العنف الذي تشهده المنطقة، قتل أربعة أشخاص، وأصيب خمسة آخرون بجروح خطيرة.

وقالت الشرطة إن مسلحا استقل حافلة في ولاية فطاني، وأطلق النار على رجل مسلم 52 عاما، كما أطلق النار على خمسة آخرين قبل أن يفر على متن شاحنة.

وقتل رجل آخر 55 عاما في مزرعته في ناراثيوات، كما قتل موظف في الحكومة المحلية 27 عاما، وجندي متطوع في فطاني حسب ما أفادت الشرطة.

وقد لقي أكثر من 2500 شخص مصرعهم في أعمال عنف شبه يومية منذ اندلاع التمرد عام 2004، وكانت تايلاند التي يدين معظم سكانها بالبوذية، ضمت تلك المنطقة إليها قبل نحو قرن، ومنذ ذلك الحين تندلع أعمال التمرد على فترات متقطعة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة