إنتر ميلان يخضع لتحقيقات لاحتمال تورطه في مخالفات مالية   
الجمعة 6/6/1428 هـ - الموافق 22/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:10 (مكة المكرمة)، 21:10 (غرينتش)


ذكرت صحيفة "لا جازيتا ديلو سبورت" الإيطالية في تقرير لها اليوم أن نادي إنتر ميلان بطل الدوري المحلي لكرة القدم يواجه عقوبات قد تصل لحد تجريده من اللقب المحلي حيث يخضع النادي للتحقيق بشأن وجود مخالفات في دفاتره الحسابية.

وأوضحت الصحيفة أن المدعي العام لمدينة ميلانو كارلو نوتشيرينو أنهى تحقيقه في الميزانية السنوية للنادي الخاصة بموسمي 2004-2005 و2005-2006 وأصبح على وشك توجيه اتهامات بالتزوير لرئيس إنتر ميلان لماسيمو موراتي واثنين من مدراء النادي.

ويعتقد نوتشيرينو أن إنتر ميلان بالغ في تسجيل قيمة بعض اللاعبين من أجل تسوية ميزانية النادي، مما يعتبر احتيالا على حملة الأسهم واللجنة المالية باتحاد الكرة الإيطالي.

وتحقق هيئة الادعاء أيضا مع نادي أي سي ميلان الذي يردد أن ميزانيته بدت وكأنها مخالفة للقوانين في عامي 2003 و2004.

وتتولى اللجنة المالية باتحاد الكرة الإيطالي مسؤولية التأكد من توازن ميزانيات الأندية قبل بداية الموسم.

وتستطيع المحكمة الرياضية التي تنظر أيضا في تلك القضية معاقبة الأندية التي قدمت ميزانيات زائفة من خلال فرض الغرامات المالية أو خصم النقاط أو إنزال الفرق لدوري درجة أدنى أو التجريد من لقب ما.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة