رواتب متدربي المعارضة السورية تصل أربعمئة دولار   
الثلاثاء 1436/9/7 هـ - الموافق 23/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 12:46 (مكة المكرمة)، 9:46 (غرينتش)

قالت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون إن عناصر قوات المعارضة السورية الذين يتلقون تدريبات عسكرية لمقاتلة مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية يحصلون على رواتب تتراوح بين 250 و400 دولار شهريا، وذلك بحسب المهارة والأداء والموقع في القيادة.

ولم يتضح عدد المعارضين المسلحين الذين يتقاضون هذه الأجور، لكن المتحدث باسم البنتاغون ستيف وارن ذكر الأسبوع الماضي أن ما يصل إلى مئتي مقاتل سوري يجري تدريبهم حاليا، في حين أتم 1500 آخرون "عملية التدقيق اللازمة".

وأكد وزير الدفاع الأميركي آش كارتر الشهر الماضي أن المقاتلين السوريين الذين يشاركون في المهمة التي تقودها الولايات المتحدة يتقاضون "بعض الأموال" لكنه لم يذكر أي مبالغ.

يذكر أن نحو ستة آلاف سوري تطوعوا للانخراط في تدريبات أميركية لتجهيز قوة عسكرية من المعارضة السورية "المعتدلة".

وقال وران الأسبوع الماضي إن الجهود المبذولة تتحرك ببطء أكثر مما هو متوقع بسبب التعقيدات الخاصة بالتدقيق في المتطوعين وإخراجهم من سوريا للتدريب.

وأوضح المتحدث باسم قوة المهام المشتركة-سوريا الكابتن سكوت راي أن عددا من المتطوعين انسحبوا أو استبعدوا، وقد انسحبت مجموعة بكاملها قبل عشرة أيام تقريبا.

وتراوحت عملية الانسحاب بين عدم حمل بطاقات هوية إلى عدم بلوغ السن القانونية وصولا إلى عدم اللياقة الجسدية للتدريب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة