الرئيس الإندونيسي المنتخب يتغيب عن افتتاح البرلمان   
الثلاثاء 1425/8/21 هـ - الموافق 5/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)
سوسيلو يودويونو (رويترز)
افتتح البرلمان الإندونيسي الجديد اليوم الجمعة أولى جلساته التي خصصها لأداء اليمين القانونية لأعضائه في وقت غاب فيه الرئيس المنتخب سوسيلو يودويونو عن حضور مراسم الافتتاح وأداء اليمين.
 
وبرر مساعدو الرئيس غيابه بالقول إنه لم يشأ الحضور إلى البرلمان قبل أن تعلن لجنة الانتخابات الرئاسية النتائج النهائية لتلك الانتخابات يوم الخامس من الشهر الجاري.

ويعتقد الكثيرون أن البرلمان سيمثل عقبة رئيسة في طريق الرئيس المنتخب بسبب ضآلة قوة حزبه الديمقراطي الممثل فيه والذي يحتفظ بـ10% فقط من مقاعد البرلمان.

وتمتلك الأحزاب الرئيسية الثلاثة ومن ضمنها حزب الرئيسة المنصرفة ميغاواتي سوكارنو 55% من مقاعد البرلمان، كما أنشأت فيما بينها ما يعرف بتحالف الأمة. ويبلغ مجموع الأحزاب الممثلة في البرلمان 16 حزبا يمثلون كافة الأطياف في البلاد.

وعلى عكس الرؤساء السابقين الذين كانوا يضطرون لعقد تحالفات من خلف الستار مع الأحزاب الممثلة في البرلمان, فإن الرئيس المنتخب يودويونو يعتمد على قاعدته الشعبية التي أفرزتها الانتخابات في مواجهة البرلمان.

ورغم تشديد يودويونو على أن حكومته ستتألف من خبراء واختصاصيين على غير طريقة تأليف الحكومات السابقة التي اعتمدت على الحصص الحزبية, فإن معظم القرارات التي تتعلق بالوضع الاقتصادي وتعيين كبار ضباط الجيش والشرطة تحتاج إلى إقرار البرلمان لها.

وإضافة إلى غياب يودويونو فقد غاب أيضا 38 من كبار ضباط الجيش الذين يمثلون القوات المسلحة في البرلمان, وذلك إثر صدور قرار في وقت سابق يقضي بوقف تعيينهم في البرلمان ضمن إطار إصلاحات سياسية للحد من تدخل القوات المسلحة في الشأن السياسي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة