اللقاء الثقافي السادس للبيزنطيين اليونان والقبارصة   
الثلاثاء 1426/8/23 هـ - الموافق 27/9/2005 م (آخر تحديث) الساعة 17:19 (مكة المكرمة)، 14:19 (غرينتش)
افتتاح اللقاء البيزنطي السادس بأثينا (الجزيرة نت) 
 
اختتم هذا الأسبوع اللقاء السادس للمؤرخين البيزنطيين أعماله التي استمرت أربعة أيام متتالية تحت عنوان "السحر البيزنطي قديما وحديثا" بحث خلالها المحاضرون أوضاع الدراسات البيزنطية في العالم.
 
وتناولت اللقاءات جوانب الجمال الفني والثقافي في الحضارة البيزنطية، كما ألقت محاضرات أخرى الضوء على نواح أخرى من العهد البيزنطي مثل الأوضاع الاجتماعية والسياسية والعلاقات الخارجية مع الدول المعاصرة للعهد البيزنطي، بالإضافة إلى دراسات تناولت نواح غير معروفة في العلاقات الثقافية والحضارية مع الدولة الإسلامية.
 
وجاء اللقاء الذي ينعقد كل عامين ليتوج الكثير من الدراسات والجهود التي تنادي بتعميم الدراسات البيزنطية ونشرها على أكبر نطاق ممكن في الجامعات والمؤسسات التعليمية.
 
وقال رئيس المركز اليوناني للأبحاث ومنسق المؤتمر السيد إيفنغيلوس خريسوس للجزيرة نت إن اللقاء امتاز هذه السنة بتطور الأفكار وجرأتها خاصة لدى الباحثين الجدد، كما تميز باستعمال واسع النطاق للتقنيات الحديثة في عرض الموضوعات وتجسيدها.
 
من جانبه أكد الباحث والمؤرخ اليوناني كوستاس كولياس أن المؤتمر يجسد أحلام الكثيرين من باحثي ودارسي العهد البيزنطي، كما يمثل ملتقى علميا وتاريخيا لتناقل وتبادل الخبرات بين الباحثين، ونقل المعارف والتجارب إلى الجيل الجديد من الطلاب والدارسين للحضارة البيزنطية.
______________
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة