لوفتهانزا تلغي تذاكر مؤيدين للفلسطينيين   
الجمعة 22/5/1433 هـ - الموافق 13/4/2012 م (آخر تحديث) الساعة 22:21 (مكة المكرمة)، 19:21 (غرينتش)
 الشرطة الإسرائيلية تتأهب لمواجهة المتضامنين مع القضية الفلسطينية (الفرنسية-أرشيف)
كشف منظمو حملة "مرحبا بكم في فلسطين 2012" اليوم الجمعة عن إلغاء شركة لوفتهانزا الألمانية للطيران تذاكر سفر عشرات النشطاء الداعمين للقضية الفلسطينية، كانوا يخططون لزيارة إسرائيل بعد غد الأحد للمشاركة في فعاليات تلك الحملة.

وكان النشطاء ضمن مئات الأشخاص الذين يتوقع أن يحاولوا التوافد بأعداد كبيرة على مطار بن غوريون بالقرب من تل أبيب، في إطار الحملة التي تدعو النشطاء إلى تحدي السياسة الإسرائيلية لعزل الضفة الغربية. 

ووفقا لبيان منظمي الحملة فإن الإجراء الذي اتخذته لوفتهانزا جاء استجابة لطلب إسرائيلي، وشملت حالات الإلغاء مسافرين لم يكونوا ضمن المبادرة التي تطلق عليها وسائل الإعلام المحلية "فلايتيلا".

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية في وقت سابق إن إسرائيل أعطت شركات الطيران أسماء نشطاء سيمنعون من دخول البلاد، أملا منها في ألا يتم السماح لهؤلاء المتظاهرين بالتوجه إلى تل أبيب على متن رحلات تلك الشركات.  

وتستعد الشرطة الإسرائيلية لمواجهة تدفق أعداد كبيرة، حيث ستقوم بتعزيز الإجراءات الأمنية في المطار، وسوف يتم القبض على من يصل من المسافرين المدرجين على القائمة السوداء فور وصولهم وسيتم عزلهم استعدادا لترحيلهم إلى بلادهم على متن أول رحلة متاحة تصل إلى المدينة. 

وتعكس الحملة المقررة بعد غد الأحد صدى مبادرة مشابهة تمت في يوليو/تموز الماضي، حيث توافد المئات من النشطاء المؤيدين للقضية الفلسطينية على مطار بن غوريون.

وتمكنت الشرطة من ترحيل أكثر من 120 من النشطاء فور وصولهم على الرغم من أن عددا آخر تمكن من الهروب من مراقبة الشرطة والخروج من المطار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة