بديع: النظام لفّق لي 41 قضية والمستهدف هو الإسلام   
الثلاثاء 23/3/1436 هـ - الموافق 13/1/2015 م (آخر تحديث) الساعة 11:10 (مكة المكرمة)، 8:10 (غرينتش)

قال مرشد جماعة الإخوان المسلمين محمد بديع إن التهم الجنائية التي يواجهها حاليا هي من تلفيق النظام المصري الذي يريد الانتقام من ثورة 25 يناير، على حد قوله.

وفي كلمة له أمام محكمة جنايات القاهرة -التي تنظر القضية المعروفة إعلاميا باسم "غرفة عمليات رابعة"- أعرب بديع عن اعتزازه بالاجتماع بقيادات الفصائل الفلسطينية داخل مكتب الإرشاد، وقال إنه "تم الاتفاق معها على الجهاد ضد إسرائيل".

وبعدما وافقت المحكمة على إخراجه من القفص الزجاجي لمخاطبتها، أضاف بديع أن النظام الحاكم لفق له 41 قضية جنائية، وأنه حُكم عليه بالإعدام في قضية كان معتقلا وقت اتهامه بها، وأن "المستهدف من هذه الإجراءات ليس جماعة الإخوان ولكنه الإسلام"، على حد وصفه.

يُذكر أنه ومنذ عزل الرئيس محمد مرسي في يوليو/تموز 2013 في انقلاب قاده الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي، ألقت الأجهزة الأمنية القبض على الآلاف من أعضاء جماعة الإخوان ومعارضي الانقلاب، جلهم في احتجاجات سلمية.

وصدرت بحق مئات المعتقلين أحكام وصل بعضها للإعدام، كما حدث مع المرشد العام لجماعة الإخوان ومئات آخرين في وقت سابق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة