الحكم بالإعدام على دروكدال بالجزائر   
السبت 1434/3/8 هـ - الموافق 19/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 9:05 (مكة المكرمة)، 6:05 (غرينتش)
دروكدال يتزعم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي (الفرنسية)

حكمت المحكمة الجنائية في الجزائر الجمعة على قائد تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي عبد المالك دروكدال وعشرة مسلحين إسلاميين، بينهم ستة فارّون، بالإعدام بتهمة الضلوع في هجوم مزدوج في ديسمبر/كانون الأول 2007 بالعاصمة الجزائرية، بحسب ما أفادت به وكالة الأنباء الجزائرية.

وحكم على دروكدال -الملقب بـ"أبو مصعب عبد الودود"- وستة آخرين جميعهم فارّون، بالإعدام غيابيا. كما نال المتهمون الحاضرون الأربعة أحكاما بالإعدام أيضا.

وكان حكم على دروكدال غيابيا بالإعدام في 2009 و2012 لتورطه في هجمات وقعت خصوصا في العاصمة.

وكان الهجوم الانتحاري المزدوج في 11 ديسمبر/كانون الأول 2007 -الذي استهدف مقر المجلس الدستوري بالعاصمة الجزائرية والمفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة- خلف 26 قتيلا و177 جريحا.

ودروكدال هو مهندس مولود في 1971 ببلدة مفتاح بالجزائر العاصمة، وسبق له أن قاتل في أفغانستان قبل أن يتولى في نهاية 2004 قيادة الجماعة السلفية للدعوة والقتال، التي تحولت في 2006 إلى تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي بعد انضمامها لتنظيم القاعدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة