الفنانون المصريون يتظاهرون ضد الحرب على العراق   
الجمعة 1424/2/2 هـ - الموافق 4/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
تظاهرات في الشارع المصري تنديدا بغزو العراق

رأى فنانون مصريون تظاهروا اليوم الجمعة في نادي المهن التمثيلية بالقاهرة، في إطار حملة احتجاج واسعة ضد الحرب الأميركية البريطانية على العراق أن الولايات المتحدة تقوم بعملية سطو مسلح على العراق.

وقال نقيب الفنانين المصريين يوسف شعبان في التظاهرة "إن الولايات المتحدة وبريطانيا وحلفاءهما لم يستمعوا لرأي العقل وتحدوا الإرادة الدولية في أوسع عملية سطو مسلح على العراق بعد أن تعلموا الدرس من إسرائيل في سرقة فلسطين".

وتابع "نحن كأمة عربية نقف أمام عصابة من اللصوص المدججين بالسلاح، ورغم يقظة الضمير العالمي أصبحنا أمة أمام سؤال لا بد منه أن نكون أو لا نكون، فنحن بحاجة لوقفة جادة وسؤال يؤرقنا من يقود موقف الأمة العربية وهذا ما ننتظره".

من جهته, دعا نقيب المهن السينمائية ممدوح الليثي إلى رفع شعارين شعار يتهم الأميركيين وحلفاءهم بأنهم لصوص النفط وشعار ثان يقول لمندوبي الأمم المتحدة ومجلس الأمن وجامعة الدول العربية عودوا إلى بلادكم فلا فائدة ترجى منكم.

وأعرب الفنان العراقي كاظم الساهر عن حزنه وغضبه لما احتمله العراق وشعبه من سنوات طويلة من العذاب الطويل والحرب والحصار وقال "كنا ننتظر الفرج فإذا بالموت يأتي، ووجدناهم يرمون الأطفال بالنار كل يوم" مضيفا "لدي شقيقتان وسبعة أشقاء وأبناؤهم يعيشون في بغداد لا أعرف عنهم شيئا أراقب التلفزيون وكلي تخوف من أن أرى صورة أحدهم بين القتلى أو الجرحى، وهذا لا يلغي قلقي على جميع أبناء شعبي".

واعتبر الفنان محمود ياسين أحد المتحدثين الرئيسيين في التظاهرة أن إرادة الإنسان العراقي اكتسحت أقوى أسلحة الدمار الشامل لتجعل منها دمارا على المعتدين، وهذا ما يثبته فشل الحلفاء في أن يحققوا هدفهم خلال أيام كما كانوا يقولون.

وكان أكثر المتحدثين تأثرا الفنان أحمد بدير الذي ما إن بدأ يتحدث حتى انهالت دموعه, وصرخ "يقولون جاؤوا ليحرروا العراق، ليحرورهم بقتل أطفالهم وترميل نسائهم وتدمير بلادهم، إنهم جاؤوا ليفرضوا السطوة الصهيونية ويستولوا على نفط العراق".

كما تحدث في اللقاء أيضا الفنانون فردوس عبد الحميد وسهير المرشدي، وأشرف عبد الغفور الذي طالب بمقاطعة البضائع الأميركية، والفنانة السورية أصالة نصري وغادة رجب والمخرجة إنعام محمد علي, حيث أذيعت في بداية التظاهرة أغنية جديدة "أطفال بغداد الحزينة يسألون بأي ذنب يقتلون" قدمها عدد من الفنانين من مختلف الدول العربية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة