الصين تحارب القرصنة وتغلق 76 موقعا على الإنترنت   
الأربعاء 1427/1/17 هـ - الموافق 15/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:03 (مكة المكرمة)، 16:03 (غرينتش)

ارتفاع أسعار البرامج الأصلية يدفع الصينيين للقرصنة (رويترز-أرشيف)
قالت الصين إنها أغلقت 76 موقعا على الإنترنت في إطار حملتها التي بدأتها منذ أربعة أشهر على المواقع التي تستخدم في القرصنة.

وقال مسؤولون صينيون إنه منذ سبتمبر/ أيلول الماضي حققت السلطات في 172 قضية منها 14 أدرجت بعد طلبات من شركات أجنبية ونتج عن ذلك إغلاق 76 موقعا إلكترونيا.

وأوضح نائب مدير الإدارة الوطنية لحقوق النشر يان شياو هونج في مؤتمر صحفي أن "نشاطات التعدي على حقوق النشر على الإنترنت تزداد بصورة كبيرة"، مشيرا إلى أن هذه الأنشطة أثرت بشدة على أسواق الموسيقى والأفلام والبرمجيات.

وأكد يان أن الصين تفكر في توقيع اتفاقيتين دوليتين للمساعدة في محاربة القرصنة.

وتشير الأرقام الرسمية إلى أن الصين لديها الآن نحو 700 ألف موقع على الإنترنت ونحو 110 ملايين مستخدم للشبكة مما يجعلها ثاني أكبر سوق لاستخدام الإنترنت في العالم.

واتجه الصينيون بحكم العادة إلى تحميل الموسيقى والأفلام من الإنترنت نظرا لارتفاع أسعار النسخ الأصلية والقيود التي تفرضها الحكومة على استيراد السلع الثقافية ولأن العديد من الأفلام الأجنبية لا يعرض في دور السينما المملوكة للدولة.

وتباع الموسيقى والأفلام والبرمجيات المنسوخة من على الإنترنت في شوارع الصين وهي مشكلة كبيرة في العلاقات التجارية مع الولايات المتحدة.

واعتبر الممثل التجاري الأميركي روب بورتمان أمس الثلاثاء أن فشل الصين في حماية حقوق النشر يسهم في زيادة العجز التجاري بين الولايات المتحدة والصين والذي سجل العام الماضي رقما قياسيا بلغ 202 مليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة