ملعب الأولمبياد يغري ويستهام   
الجمعة 1433/5/1 هـ - الموافق 23/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 20:06 (مكة المكرمة)، 17:06 (غرينتش)
كلفة تشييد الملعب الأولمبي بلندن بلغت 770 مليون دولار (الأوروبية)

قدم نادي ويستهام الإنجليزي لكرة القدم اليوم ترشحه حتى يكون الشاغل الرسمي للملعب الأولمبي الجديد بالعاصمة البريطانية لندن، عقب انتهاء دورة الألعاب الأولمبية الصيف المقبل.

وفاز النادي اللندني العام الماضي بحق استخدام الملعب الذي بني في ضاحية ستراتفورد شرق لندن، لكن الاتفاق سقط في الماء في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بعد اعتراضات من النادي اللندني الآخر توتنهام، الذي قدم ترشحا باء بالرفض، ونادي ليتون أورينت وطرف ثالث غير معلوم.

وقدم ويستهام ترشحه لاستئجار الملعب -الذي بلغت كلفة تشييده 770 مليون دولار- طيلة 99 عاما. وأعلنت نائبة رئيس النادي كارين برادي في بيان للنادي اليوم "بعدما  قضيت العامين الماضيين في خدمة هذا المشروع، حالفني الحظ أن أقدم ملف ترشيح ويستهام ليصبح المستخدم الأساسي للملعب الأولمبي بعد أولمبياد 2012".

وأضافت "لم تغب عن ذهني أبدا وجهة نظرنا للعب دور مع المساهمين الأساسيين في الملعب، حتى نجعل له مكانة عالمية وحتى يكون جوهرة  التاج في المجمع الأولمبي الذي سيتابعه العالم كله خلال فعاليات الأولمبياد".

يذكر أنه من أهم الشروط التي يجب توفرها في النادي الذي سيحظى بأن يكون الشاغل الرسمي للملعب، هو الإبقاء على مضمار ألعاب القوى.

يشار أيضا إلى أنه تم تخصيص 35 مليون جنيه إسترليني من المال العام لجعل الملعب يتسع لستين ألف متفرج بعد الأولمبياد، مما يجعله جذابا أكثر لويستهام الذي يستخدم ملعبا يتسع لـ35 ألف متفرج فقط في منطقة أبتون بارك المحاذية لستراتفورد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة