مسؤولون سعوديون: الملك فهد حي لكنه متعب   
الأربعاء 1426/4/16 هـ - الموافق 25/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:53 (مكة المكرمة)، 17:53 (غرينتش)

الشائعات حول وفاة العاهل السعودي أدت إلى تراجع البورصة السعودية (رويترز-أرشيف)
قالت مصادر سعودية رسمية إن العاهل السعودي الملك فهد بن عبد العزيز خضع لفحص طبي بعد شعوره بالتعب، ولكن الأمر لم يتطلب نقله إلى المستشفى.

ونفت المصادر الشائعات التي راجت اليوم بشأن وفاته، وذلك إثر انخفاض أسعار الأسهم في السوق السعودية للأوراق المالية الذي عُزي إلى وفاة الملك فهد.

كما أفاد مصدر دبلوماسي غربي أنه سمع نفيا قاطعا من مسؤولين سعوديين كبار للشائعات التي تحدثت عن وفاة الملك.

وقالت وسائل إعلام خليجية إن الملك فهد أجرى اتصالا اليوم مع عاهل البحرين الملك حمد، وإنهما ناقشا مواضيع تتعلق بالقمة الخليجية التي ستعقد السبت المقبل في الرياض.

وكانت تلك الشائعات قد راجت بعد أن تراجعت أسعار الأسهم في سوق الأوراق المالية السعودية بنسبة 4.69% في التداول صباح اليوم بنحو 11959 نقطة، وعزا بعض التجار التراجع إلى تصحيح طبيعي في سوق يشهد ارتفاعا طيلة عامين، بينما عزا آخرون ذلك إلى مخاوف على صحة العاهل السعودي.

وقال مدير الاستثمار في شركة شعاع كابيتال جو كوكباني التي تتخذ من دبي مقرا لها "إنه الملك فهد، هناك شائعات بأنه في المستشفى".

ويعاني الملك فهد من سوء حالته الصحية خاصة بعد أن أصيب بجلطة عام 1995، وتتردد من حين لآخر في السنوات الأخيرة شائعات عن حالته الصحية في المملكة وفي أسواق النفط الدولية.

وفي العقد الأخير انتقلت إدارة الشؤون اليومية في السعودية التي أكبر مصدر للنفط في العالم إلى الأمير عبد الله ولي العهد الأخ غير الشقيق للعاهل السعودي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة