مقتل سبعة أفغان وجرح 25 بانفجارين منفصلين   
الأحد 1425/12/20 هـ - الموافق 30/1/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:37 (مكة المكرمة)، 16:37 (غرينتش)
جنود أفغان في الطريق بين كابل وقندهار (رويترز-أرشيف)
قتل خمسة مدنيين أفغان وأصيب عشرة آخرون إصابات خطيرة في انفجار لغم بقندهار يعتقد أنه من مخلفات الحروب الطويلة في البلاد، وذلك عندما اصطدمت به حافلة.
 
وقال رئيس الشرطة المحلية زاماري خان إن الحافلة انفجرت عندما كانت تعبر طريقا مختصرا عبر أحد الأنهار قرب منطقة آرغانداب بولاية قندهار, مضيفا أن اللغم روسي الصنع وأنه من المحتمل أن له فترة طويلة من الزمن.
 
في السياق نفسه لقي شخصان مصرعهما وجرح 15 أيضا في انفجار لغم أرضي آخر بجنوب شرق أفغانستان.

وذكرت صحيفة إسلامية أفغانية ومقرها باكستان أن الرجلين قتلا بولاية كونر على الطريق السريع المؤدي إلى مدينة جلال آباد.
 
وقال ماتيولاه خان رئيس الشرطة بالولاية إنه من المحتمل أن الرجلين قتلا أثناء محاولتهما زرع اللغم بالمكان.
 
يأتي الحادثان بعد يوم واحد من مقتل تسعة جنود أفغان في منطقة سبين بولدك بقندهار في انفجار لغم أيضا وضعه أفراد من حركة طالبان.
 
وتعد أفغانستان من أكثر الدول التي تحتوي ألغاما في العالم نتيجة وقوعها بأيدي الاحتلال والحرب الأهلية لعقدين من الزمن, وعادة ما يستخدمها المسلحون لشن الهجمات ضد قوات الولايات المتحدة والقوات الحكومية.
 
الجدير بالذكر أن حركة طالبان تنشط في المناطق الجنوبية والشرقية لأفغانستان وقد قتل حوالي 1100 مسلح يشتبه بأنهم من الحركة وتنظيم القاعدة منذ أغسطس/ آب 2003.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة