مهندسون هنود يبتكرون كمبيوترا مبسطا للفلاحين   
الخميس 1422/2/3 هـ - الموافق 26/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تمكن مهندسون هنود وبالتعاون مع إحدى الشركات من ابتكار كمبيوتر بسيط قليل التكلفة للفلاحين. وقد دشنت مؤسسة غير ربحية ليل الأربعاء الجهاز الجديد بتطبيقاته المبسطة التي تهدف إلى خدمة القرويين وتشمل البريد الصوتي وتحويل النصوص إلى أصوات واستخدام الإنترنت.

وقال المهندسون إن الجهاز الجديد الذي أطلق عليه اسم (سمبيوتر) يسعى إلى تحقيق البساطة الكاملة للاتصال بالعالم. وأضافوا أنه سيمكن الفلاحين البسطاء من الاطلاع على أسعار منتوجاتهم الزراعية في الأسواق عن طريق استخدام رموز وبرامج صوتية.

وقامت مؤسسة سمبيوتر تراست وهي مؤسسة غير ربحية أسسها مهندسون من المعهد الهندي للعلوم بتصميم الجهاز الذي اشتقت مكونات اسمه من الكلمات الإنجليزية المقابلة لبسيط ورخيص ومتعدد اللغات.

ويذكر أن الجهاز الجديد يشبه إلى حد كبير أجهزة الكمبيوتر التي تعادل في حجمها كف اليد. وستسمح سمبيوتر تراست للمصنعيين باستخدام التصميم والبرامج الخاصة بجهاز سمبيوتر للإنتاج بكميات كبيرة، لكنها ستحتفظ لنفسها بالتحكم في المواصفات للحفاظ على المستوى.

وقد قدرت قيمة بيعه في الأسواق الهندية بمبلغ تسعة آلاف روبية هندية، أي ما يعادل 200 دولار أميركي. وقد أعرب المهندسون عن شكرهم لمؤسسة فري سوفتوير التي تؤمن بوجوب مشاركة الملكية الفكرية دون مقابل والسماح باستخدامها لمساعدة السواد الأعظم من الناس.

وتقول سمبيوتر تراست إن بامكان المصنعين إدخال تعديلات على تصميم الجهاز، لكن سيتعين عليهم التنازل عنها لصالح المؤسسة بعد إنتاج الجهاز المعدل لمدة عام. وأضافت أن ترخيص الإنتاج للمرة الواحدة بالنسبة للشركات في الدول النامية سيكلف 25 ألف دولار، و250 ألف دولار للشركات في الدول المتقدمة وستخصص أموال الترخيص للأبحاث والتطوير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة