والدة جندي بريطاني قتيل تنتقد براون   
الاثنين 1430/11/22 هـ - الموافق 9/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 19:58 (مكة المكرمة)، 16:58 (غرينتش)
براون اعتذر لوالدة الجندي القتيل (الفرنسية-أرشيف)

دافعت رئاسة الوزراء البريطانية اليوم الاثنين عن الطريقة التي كتب بها رئيس الوزراء غوردون براون خطابات تعزية ومواساة لأسر الجنود الذين قتلوا في أفغانستان بعد أن اتهمت والدة أحد الجنود القتلى براون بالإساءة إلى ذكرى ابنها بكتابة اسمه خطأ في خطاب المواساة الذي بعثه لأسرتها.
 
ووصفت الأم الخطاب الذي كتبه براون بخط يده بأنه "إساءة وخربشة متهورة"، وحثته على ألا يكتب للأسرة خطابا مرة أخرى.
 
وكان الجندي جيمي جينز (20 عاما) قتل في انفجار أثناء دورية راجلة في ولاية هلمند الأفغانية الشهر الماضي.
 
وذكرت صحيفة صن البريطانية الصادرة اليوم أن جاكي والدة الجندي القتيل غضبت عندما تلقت خطاب غوردون الذي أخطأ فيه كتابة اسم ولدها، مشيرة إلى أن الخطاب كتب بعجلة إلى درجة أنها وجدت صعوبة بالغة في قراءته.
 
وقالت جاكي للصحيفة "لم يعبأ رئيس الوزراء بكتابة اسم عائلتنا على الوجه الصحيح مما أغضبنا كثيرا، وقد قرأت الأربعة أسطر الأولى منه فقط ثم رميته بقرف على أرضية الغرفة".
 
ووصفت الخطاب بأنه يعبر عن عدم الاحترام وإساءة لذكرى ولدها وكل الجنود الذين قتلوا أثناء خدمتهم لبلدهم.
 
أعداد الجنود البريطانيين القتلى في أفغانستان تصاعدت في الآونة الأخيرة (رويترز-أرشيف)
اعتذار
من جهته قال متحدث باسم رئاسة الوزراء البريطانية اليوم إن براون اتصل شخصيا بجاكي والدة الجندي القتيل معتذرا ومؤكدا أنه لم يتعمد الإساءة إلى العائلة عندما أخطأ في كتابة اسم ولدها.
 
وأضاف "بمجرد إبلاغ براون بذلك فإنه قام شخصيا بالاتصال بجاكي وعبر لها عن عميق تعاطفه معها"، وأكد أنه سيفعل كل ما في وسعه لمساعدة جاكي.
 
يشار إلى أن براون يعاني منذ مدة طويلة من مشاكل في نظره بعد تعرضه لإصابة في لعبة الرغبي جلعته يفقد بصر إحدى عينيه.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة