مقتل مدير الاستخبارات في عدن بهجوم   
الأربعاء 15/10/1434 هـ - الموافق 21/8/2013 م (آخر تحديث) الساعة 14:58 (مكة المكرمة)، 11:58 (غرينتش)
 مسؤول أمني اتهم تنظيم القاعدة باستهداف مدير الاستخبارات بعدن (الجزيرة)

قتل مدير جهاز الاستخبارات اليمنية في مدينة عدن مع نجله صباح اليوم الأربعاء خلال هجوم لتنظيم القاعدة، بحسب مصدر مسؤول في الجهاز.

وقال المصدر إن العقيد علي الهادي كان يقود سيارته في وسط عدن عندما أطلق ثلاثة مسلحين يستقلون سيارة النار عليه.

وقال مصدر طبي إن نجل الضابط قتل على الفور وأصيب مدير الجهاز بجروح ثم توفي لاحقا في مستشفى عدن. وأوضح أن "المسلحين التابعين للقاعدة تمكنوا من الفرار".

ويتهم المسؤولون تنظيم القاعدة المنتشر في وسط البلاد وجنوبها وشرقها بتنفيذ عشرات الهجمات، وغالبيتها عمليات اغتيال تستهدف العاملين في الأجهزة الأمنية والجيش اليمني.

وأعلنت السلطات اليمنية في السابع من الشهر الجاري إحباط خطة للقاعدة تتضمن الاستيلاء على مدن ومنشآت نفطية في الجنوب وخطف أجانب.

وتم إحباط الخطة قبل يومين من الانتقال إلى التنفيذ، وفقا للسلطات.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا ودول غربية أخرى قد أغلقت سفاراتها في اليمن في الرابع من الشهر الحالي بعد تحذيرات مصدرها واشنطن من اعتداءات تدبرها القاعدة، لكنها أعادت فتحها الأسبوع الحالي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة