القوات الإثيوبية تفتح النار على المارة في بلدوين   
الأربعاء 1428/5/13 هـ - الموافق 30/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 19:39 (مكة المكرمة)، 16:39 (غرينتش)

دورية للقوات الإثيوبية في شوارع العاصمة مقديشو (الفرنسية)

قال شهود عيان إن خمسة مدنيين صوماليين قتلوا وأصيب أربعة آخرون إثر قيام القوات الإثيوبية بفتح النار عشوائيا على المارة، وذلك بعد إصابة خمسة من جنودها بجروح خطيرة جراء تعرضهم للغم أرضي تم تفجيره عن بعد في بلدة بلدوين التي تبعد قرابة ثلاثمئة كيلومتر إلى الشمال من العاصمة مقديشو.

 

وأضاف الشهود أن هذه القوات أغلقت المنطقة وقامت بعملية تفتيش بحثا عن منفذي العملية.

 

بيد أن مصادر أمنية ومحلية صومالية ذكرت أن أربعة قتلى سقطوا في تبادل لإطلاق نار وقع بعد عملية التفجير التي استهدفت قافلة للقوات الإثيوبية.

 

ويعتبر هذا الهجوم أول عملية تنفذ ضد الإثيوبيين خارج العاصمة مقديشو، فيما أشار المراقبون إلى ارتفاع ملحوظ في عدد عمليات التفجير الشبيهة بتلك التي تستهدف القوات الأميركية في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة