مدعي ميلانو يوصي بمحاكمة برلسكوني بتهمة الفساد   
الثلاثاء 17/3/1426 هـ - الموافق 26/4/2005 م (آخر تحديث) الساعة 19:04 (مكة المكرمة)، 16:04 (غرينتش)

برلسكوني وصف الاتهامات بأنها ذات دوافع سياسية (الفرنسية-أرشيف)
أوصى المدعي العام في ميلانو بمحاكمة رئيس الوزراء الإيطالي سيلفيو برلسكوني وآخرين بتهمة الفساد. جاء ذلك على خلفية تحقيقات تجرى منذ أربع سنوات بشأن مخالفات مالية بمحطة تلفزيون ميدياسيت التابعة لمجموعة فينينفيس المملوكة لعائلة برلسكوني.

وبحسب مصادر قضائية اتهم مدعي ميلانو رئيس الوزراء برلسكوني بالتورط في عمليات تزوير حسابات وضرائب وغسيل أموال ومخالفات في اتفاق حقوق المحطة. وكانت إدارة محطة ميدياسيت نفت مرارا تهم الفساد وأكدت أن جميع أنشطتها تتم في إطار قانوني.

يشار إلى أن برلسكوني صاحب أكبر إمبراطورية اقتصادية وإعلامية في إيطاليا حوكم بتهمة الفساد سبع مرات دون أن تتم إدانته. واتهم رئيس الوزراء الإيطالي المدعي العام لميلانو بملاحقته وبقية أفراد عائلته لدوافع سياسية فقط.

وتأتي مطالبة المدعي بتوجيه اتهامات رسمية لبرلسكوني في وقت حرج لرئيس الوزراء الإيطالي الذي انتهى لتوه من تشكيل حكومة جديدة بعد انقسامات داخل ائتلاف يمين الوسط الذي يقوده.

كان الائتلاف مني بهزيمة كبيرة في الانتخابات المحلية مطلع الشهر الجاري ومع تراجع شعبية برلسكوني يتوقع المراقبون خسارته في الانتخابات العامة المتوقعة في مايو/آيار 2006.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة