الجفاف يقتل الحرث والنسل بالنيجر   
الأربعاء 1431/8/9 هـ - الموافق 21/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 12:40 (مكة المكرمة)، 9:40 (غرينتش)

ثمانية ملايين فقدوا محاصيلهم الزراعية وماشيتهم بسبب الجفاف

قرر برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة مضاعفة معوناته للنيجر لإطعام ثمانية ملايين شخص فقدوا محاصيلهم الزراعية وماشيتهم في موجة جفاف شديدة.

وقالت المديرة التنفيذية لبرنامج الأغذية العالمي جوزيت شيران أمس الثلاثاء إن "الجفاف في النيجر كارثة تنتشر بين ملايين الأشخاص".

وساءت أزمة الغذاء في النيجر في الأشهر التالية للحصاد السابق في سبتمبر/أيلول 2009 ويتعرض الأطفال الصغار لخطر سوء التغذية.

وقالت شيران "نحن نزيد بشكل ضخم حجم المساعدة الغذائية الخاصة بالأطفال دون الثانية من العمر ممن تواجه عقولهم وأجسادهم ضررا دائما بسبب سوء التغذية الحاد".

ويهدف برنامج الأغذية العالمي إلى إطعام 7.9 ملايين شخص حتى نهاية العام الحالي مقارنة مع 4.3 ملايين في السابق.

وقالت الوكالة التابعة للأمم المتحدة إن كلفة العمليات الموسعة تبلغ 213 مليون دولار، وفي الوقت الراهن يتوفر بالكاد نصف هذا التمويل ويمكن شراء بعض الأغذية من الدول المجاورة لكن الأمر يستغرق شهرين أو ثلاثة لتسليم الأغذية التي يجري شراؤها من دول بعيدة.

وقالت شيران "نبحث عن مساهمات نقدية عاجلة ومباشرة من المانحين لتلبية حاجات المواطنين في النيجر، سيكون شهرا أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول فترة حرجة".

ويأتي نداء برنامج الأغذية العالمي في أعقاب نداء مماثل من مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة الذي زاد في وقت سابق من هذا الشهر طلب المساعدة للنيجر من 191 مليون دولار إلى 253 مليونا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة