دواء واعد لسرطان الدم المزمن   
الاثنين 1433/1/17 هـ - الموافق 12/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 19:22 (مكة المكرمة)، 16:22 (غرينتش)

أعلنت شركة مصنعة للأدوية أنها أجرت تجربة على دواء جديد مخصص لمرضى ابيضاض الدم النقوي المزمن، وهو نوع من اللوكيميا المزمنة، وظهرت نتائج إيجابية لدى 47% ممن تناولوا العلاج.

ونقلت شبكة بلومبرغ الأميركية عن العلماء الذين قادوا فريق البحث خلال اجتماع للجمعية الأميركية لأبحاث الدم، أن المرضى الذين شملتهم التجربة كانوا يعانون من نوع لا علاج له من اللوكيميا، أو لم يستجيبوا من قبل للأدوية.

وقال مدير شركة أرياد المصنعة للدواء الجديد هارفي برغر "إنه مرض علاجه صعب جداً لأن المرضى يصبحون مقاومين للعلاج"، وأضاف أنه "حتى عند المرضى الذين هم في مراحل متقدمة من المرض فإننا نشهد ما قد يعتبره أغلب الأطباء ردة فعل مهمة ومفيدة عياديا".

وشملت التجربة -وهي الثانية من بين ثلاث تجارب تم إجراؤها من أجل الحصول على مصادقة من السلطات الأميركية المختصة على الدواء- 449 مريضا بعضهم يعانون من طفرة تدعى "T315I"، التي لم يرخص بعد لأي دواء لها.

وتبيّن أن قرابة 65% من المرضى الذين يعانون من هذه الطفرة الجينية أظهروا ردا خلويا على الدواء، وهو هدف التجربة، مما يعني أنه بات لديهم عدد أقل من الخلايا غير الطبيعية المرتبطة بالمرض بعد تناول الدواء.

وقالت الشركة المصنعة للدواء الجديد إنها ستطرحه للمصادقة عليه بمنتصف عام 2012 المقبل على ضوء نتائج التجارب، مشيرة إلى أنها ستسعى للمساعدة على تطوير العلاج عبر بيع بعض حقوقها الدولية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة