توقيف سبعة يشتبه بصلتهم بهجمات باريس   
الأحد 1437/2/4 هـ - الموافق 15/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:37 (مكة المكرمة)، 14:37 (غرينتش)

أفادت مصادر قضائية وأمنية فرنسية بأن الشرطة أوقفت سبعة أشخاص يشتبه بصلتهم بهجمات باريس، بينما أعلنت مصادر قضائية العثور على سيارة سوداء اللون من ماركة سيات، استخدمت في عملية إطلاق النار مساء الجمعة على مطعم بمدينة مونتروي شرقي باريس، وعُثر بداخلها على أسلحة رشاشة.

وتقوم الشرطة باستجواب الموقوفين ومن بينهم والد عمر إسماعيل مصطفاي، المشتبه في أنه أحد منفذي الهجمات الانتحارية على مسرح باتاكلان في باريس، وشقيقه وزوجته.

وقال المصدر القضائي إنه عثر على عدة بندقيات كلاشنيكوف من النوع الذي استخدم في هجمات باريس مساء الجمعة في السيارة، وكان شهود أفادوا بأن سيارة سيات سوداء استخدمها المهاجمون في ثلاثة من مواقع الهجمات في شرقي باريس.

من جهته، أشار مراسل الجزيرة في باريس نور الدين بوزيان إلى مطالبات من قبل اليمين المتطرف للسلطات الفرنسية باعتقال كل شخص يثبت أن لديه توجهات متشددة.

video

السيارة والجواز
وفيما يتعلق بالسيارة أوضح المراسل أنه تم العثور عليها أمس، ولم يتم الإعلان عن ذلك لمنح فرصة للشرطة للقيام بالتحريات اللازمة لمعرفة من يقودها، مشيرا إلى أنها تخضع الآن لفحص تقني مشدد لمحاول التوصل إلي أي خيط يفيد بالتعرف على المهاجمين.

وأضاف المراسل أن السلطات الفرنسية لم تؤكد بعد صلة صاحب الجواز السوري الذي عثر عليه بالهجمات، مشيرا إلى استغلال مسألة الجواز السوري من قبل كتاب وسياسيين للدعوة إلى التدقيق في هويات اللاجئين تحسبا لتسرب بعض "العناصر الجهادية بينهم".

بدورها قالت وزارة الداخلية الصربية إن حامل جواز السفر السوري الذي عثر عليه قرب جثة أحد المسلحين الذين لاقوا حتفهم في هجمات مساء الجمعة في باريس دخل صربيا الشهر الماضي حيث سعى للجوء.

وفي السياق أعلن رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس -اليوم الأحد- التعرف على 103 جثث للضحايا، بينما لا تزال نحو ثلاثين جثة غير معروفة الهوية.

وكان النائب العام في باريس فرانسوا مولان أعلن أن المهاجمين تحركوا في ثلاث مجموعات، وأن بعضهم تحدث عن سوريا والعراق، موضحا في تصريح للصحفيين أن "سبعة إرهابيين قتلوا خلال عملهم الإجرامي بينهم ستة فجروا أنفسهم".

وقال إن إحدى السيارات التي استخدمها المهاجمون كانت تحمل لوحة بلجيكية، وقد استأجرها فرنسي يقيم في بلجيكا، موضحا أن هذا الفرنسي خضع لتفتيش على الطريق صباح اليوم في بلجيكا مع شخصين آخرين وتم اعتقالهم جميعا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة