الصداع النصفي مرتبط بتخثر الدم في الأوردة   
الخميس 1429/9/19 هـ - الموافق 18/9/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:59 (مكة المكرمة)، 11:59 (غرينتش)

 
قال باحث في جامعة إينزبيرك الطبية بالنمسا إن الأشخاص الذين يعانون من الصداع النصفي أو مرض الشقيقة هم أكثر عرضة من غيرهم للإصابة بالتخثر الدموي في الأوردة.

ويحد التخثر في الأوردة من تدفق الدم في الجسم ويسبب الانتفاخ والألم، وإذا وصل إلى القلب والرئتين فقد يهدد حياة المريض بالموت.

ولم يستطع الدكتور ستيفان كيتشيل وزملاؤه في الجامعة أن يعرفوا طبيعة الارتباط بين الصداع النصفي والتخثر الدموي.

وكان فريق البحث قد أجرى مقابلات مع 574 رجلاً وامرأة في إيطاليا كلهم في الخامسة والخمسين من العمر، لمعرفة ما إذا كانوا قد أصيبوا بالمرض من قبل، كما اطلعوا على سجلاتهم الطبية للتأكد من أنهم لم يصابوا بالتخثر الدموي في أوردتهم، وأجروا مسحاً طبياً لشرايين أعناقهم وأخذوا صورا ما فوق السمعي لأوراكهم لمعرفة ما إذا كانوا مصابين بتصلب الشرايين.

وتبين من الدراسة -التي نشرت في مجلة الأعصاب- أن 111 من هؤلاء أصيبوا في الماضي بالصداع النصفي وأن 21 شخصا ممن يعانون من المرض حالياً كان لديهم تخثر في أوردتهم (19%)، في حين أن هذه النسبة لم تصل إلى 8% عند الذين لا يعانون من هذا المرض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة