ملك الأردن يدعو لتعزيز "منظومة النزاهة"   
الأحد 25/1/1434 هـ - الموافق 9/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 15:22 (مكة المكرمة)، 12:22 (غرينتش)
عبد الله الثاني أكد على ضرورة تفعيل دور أجهزة الرقابة والمساءلة (الأوروبية)

دعا ملك الأردن عبد الله الثاني رئيس وزرائه عبد الله النسور إلى ترؤس لجنة ملكية تعمل على تعزيز "منظومة النزاهة" في البلاد، من خلال إعداد ميثاق يتم عرضه في مؤتمر وطني عام.

وتُعنى منظومة النزاهة بمراجعة التشريعات ودراسة واقع جميع الجهات الرقابية والوقوف على مواطن الخلل والضعف فيها.

ويركز عمل اللجنة -التي تضم إلى جانب رئيس الوزراء أحد عشر عضوا أبرزهم رئيس مجلس الأعيان طاهر المصري- على ضمان إدارة المال العام وموارد الدولة، ووضع الضوابط التي تمنع أي هدر فيها وتعزيز إجراءات الشفافية والمساءلة في القطاع العام.

وأكد عبد الله الثاني في رسالة بعث بها إلى النسور أمس السبت ضرورة "تفعيل دور أجهزة الرقابة والمساءلة" من أجل "محاربة الفساد، وإصلاح الأنظمة الإدارية والمالية وتعزيز القيم المؤسسية والضوابط الأخلاقية في مؤسسات الدولة".

ودعا الملك اللجنة للتشاور والتواصل والحوار مع جميع مؤسسات المجتمع المدني من أجل صياغة ميثاق يتضمن المبادئ الأساسية الناظمة للعمل في القطاعين العام والخاص.

وطالب اللجنة بعرض الميثاق في مؤتمر وطني عام وذلك "ضمانا لأعلى درجات التوافق حوله تمهيدا لتقديمه للحكومة البرلمانية المقبلة التي ستشكل انطلاقة جديدة ومنتظرة في مسيرتنا الإصلاحية".

يشار إلى أن الأردن يشهد منذ يناير/كانون الثاني حراكا احتجاجيا يطالب بإصلاحات سياسية واقتصادية ومكافحة جدية للفساد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة