وفد من اتحاد الكتاب العالمي يزور رام الله   
الاثنين 11/1/1423 هـ - الموافق 25/3/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ياسر عرفات في صورة تذكارية مع وفد
اتحاد الكتاب العالمي الذي يزور رام الله

بدأ وفد من اتحاد الكتاب العالمي يضم أديبين حائزين على جائزة نوبل اليوم زيارة لرام الله بالضفة الغربية تضامنا مع الشعب الفلسطيني. والتقى الوفد مع كتاب فلسطينيين في وسط مدينة رام الله التي كانت تحاصرها الدبابات الإسرائيلية منتصف الشهر الحالي.

وافتتح الشاعر الفلسطيني محمود درويش اللقاء بكلمة قال فيها "إن زيارتكم الشجاعة لنا الآن في ظل الحصار الوحشي هي شكل من أشكال اختراق الحصار". وأضاف "أعرف أن سادة الكلمات لا يحتاجون إلى الكلمات الكبيرة أمام بلاغة الدم، ليس هناك ما هو أوضح من قضيتنا اليوم، فهي ليست قضية صراع بين وجودين كما تصورها الحكومة الإسرائيلية إما نحن أو هم لكنها قضية إنهاء احتلال".

من جانبه دعا الوفد الذي يضم النيجيري وول سوينكا ووالبرتغالي خوسيه ساراماغو، الحائزين على جائزة نوبل للآداب إن على الكتاب الفلسطينيين أن يواصلوا الإبداع مهما كانت الظروف. وقال المدير التنفيذي لاتحاد الكتاب العالمي كريستيان سالمون من فرنسا إن على الكتاب أن يمارسوا هذا التضامن بصورة يومية، وأعرب عن اعتقاده بأن الاحتلال الإسرائيلي "لا يدمر المنازل ويمنع حرية التنقل فقط بل يحاصر الكلمة، ولكي نكسر الحصار على الكلمة علينا أن نتواصل في إنتاجنا".

وأشار وكيل وزارة الثقافة الفلسطينية يحيى يخلف في كلمته إلى الظروف القاسية التي يعيشها الكتاب الفلسطينيون قائلا إن الجو العام لا يساعد على الانفراد والتأمل من أجل الكتابة والإبداع بسبب القصف الإسرائيلي المستمر. ومن المقرر أن يغادر الوفد الثلاثاء متوجها إلى غزة وبعدها يتوجه إلى إسرائيل ليلتقي بالكتاب الإسرائيليين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة