رئيس كوسوفو يرفض اقتراحا بوضع محايد للإقليم   
الخميس 1428/11/5 هـ - الموافق 15/11/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:16 (مكة المكرمة)، 10:16 (غرينتش)

فاتمير سيديو (الفرنسية-أرشيف)
رفض رئيس كوسوفو الألباني فاتمير سيديو الاقتراح الذي تقدم به ولفانغ أيشينغر الممثل الأوروبي في الترويكا التي تشرف على المفاوضات الجارية بين الصرب وألبان كوسوفو، والذي ينص على وضع محايد للإقليم.

وأكد أن هذا الوضع لن يحل المشكلة كما يجب، وأن مصير كوسوفو هو الاستقلال والانضمام إلى الاتحاد الأوروبي والحلف الأطلسي.

وأضاف "هذه مقاربتنا الأساسية، ولن نقبل أي حل يستبعد بطريقة أو بأخرى استقلال كوسوفو".

وكانت معلومات صحفية قد ذكرت أن أيشينغر اقترح وضعا محايدا للإقليم من أجل تطبيع العلاقات بين بريشتينا وبلغراد.

يذكر أنه من حيث المبدأ يجب أن تنتهي المفاوضات بين الصرب والكوسوفيين برعاية الترويكا قبل العاشر من ديسمبر/كانون الأول المقبل، وهو الموعد الذي سيرفع فيه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون تقريره إلى مجلس الأمن بشأن وضع كوسوفو.

من جانبه دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى مواصلة المفاوضات بين بلغراد وبريشتينا، ولكن بدون تحديد موعد نهائي لها بهدف إيجاد حل لوضع إقليم كوسوفو.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة