أوباما يقلل من أهمية رفع العقوبات عن إيران   
السبت 1436/6/29 هـ - الموافق 18/4/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:22 (مكة المكرمة)، 12:22 (غرينتش)

تناولت صحف أميركية صدى الاتفاق المبدئي بشأن البرنامج النووي الإيراني بين إيران والغرب، وأشارت إحداها إلى تقليل الولايات المتحدة من أهمية توقيت رفع العقوبات عن طهران، وأشارت أخرى إلى تحذير إيراني من فشل الاتفاق.

فقد نسبت صحيفة واشنطن تايمز إلى الرئيس الأميركي باراك أوباما قوله إن اهتمامه الرئيسي بمسألة رفع العقوبات عن إيران ينصب على قدرة الولايات المتحدة على إعادة فرضها بسرعة في حال انتهاك إيران للاتفاقية المبدئية التي جرت بينها وبين الغرب. وأضافت أن أوباما قلل من أهمية توقيت رفع العقوبات المفروضة على إيران.

كما نشرت الصحيفة مقالا اشترك في كتابته مورتون كلين والدكتور دانيل مانديل، وأبديا فيه معارضتهما للاتفاق مع إيران، وأوضحا أن الاتفاق يسمح لإيران بتزويد جماعاتها الإرهابية بالسلاح والمال، وأنه ليس وصفة للسلام أو للحد من التسلح ولكنه وصفة لانتشار الحرب في المنطقة.

ووصف الكاتبان في مقالهما الاتفاق المبدئي المبرم في لوزان بسويسرا بين إيران ومجموعة 5+1 بأنه سيئ وكارثي للغاية.

كاتبان في واشنطن تايمز:

الاتفاق المبدئي بين إيران والغرب يؤدي إلى تخفيف العقوبات عن إيران وبالتالي حصولها على مليارات الدولارات التي ستستخدمها في زيادة حملات الإرهاب

دعم الإرهاب
وأوضحا أن الاتفاق يؤدي إلى تخفيف العقوبات عن إيران وبالتالي حصولها على مليارات الدولارات التي ستستخدمها في زيادة حملات الإرهاب، وفي دعم وكلاء مثل الرئيس السوري بشار الأسد وحزب الله في لبنان وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في غزة وجماعة الحوثي في اليمن، ووكلاء إيران في شتى أنحاء العالم.

وأضاف الكاتبان أن إعادة فرض العقوبات على إيران بعد رفعها يعد أمرا صعبا إذا أخلت إيران بالاتفاق، وذلك لأن روسيا لن تدعم مثل هذه الخطوة وأن الصين أيضا قد تستخدم حق الفيتو ضدها.

وأشار الكاتبان إلى أن إيران ستمضي في تمويل الإرهاب على الصعيد العالمي دون الخشية من أي عواقب، ودون أن يكون للولايات المتحدة نفوذ يمكنها من إعادة فرض العقوبات.

وفي السياق ذاته، نسبت صحيفة نيويورك تايمز إلى وزير الخارجية الإيراني محمد جود ظريف تحذيره من أن بلاده ستعمل على تخصيب اليورانيوم بشكل غير محدود إذا لم تتحقق المرحلة النهائية من المفاوضات مع الولايات المتحدة والقوى الكبرى الأخرى بشأن البرنامج النووي ورفع جميع العقوبات.

وأضاف ظريف أنه لن يكون هناك أي إزالة تدريجية للعقوبات لضمان الامتثال الإيراني.

كما نشرت الصحيفة مقالا للكاتب ستيفن راتنر انتقد فيه تعدي الكونغرس الأميركي على سلطات أوباما، ودعا إلى احترام الصلاحيات التي يتمتع بها.

ودعا الكاتب الكونغر إلى التوقف عن إعاقة الرئيس الأميركي عن اتخاذ قرارات روتينية وإلى التوقف عن عرقلة الأوامر التنفيذية الرئاسية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة