عشرة قتلى في هجوم استهدف سوقا بنيجيريا   
الجمعة 20/4/1437 هـ - الموافق 29/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:48 (مكة المكرمة)، 16:48 (غرينتش)

قتل أكثر من عشرة أشخاص اليوم الجمعة جراء هجوم نفذه فتى فجر نفسه في سوق مزدحمة في غومبي بولاية أداماوا بشمال شرق نيجيريا.

وقال المسؤول الأمني في غومبي أدامو أحمد إنه "وقع اعتداء انتحاري في القسم المخصص للحبوب في السوق"، وأضاف أن الهجوم الذي "نفذه كما نعتقد فتى عمره حوالى 12 عاما (...) أوقع 11 قتيلا على الأقل والعديد من الجرحى". وأوضح أن يوم الجمعة "يتوجه آلاف الأشخاص من كل المنطقة" إلى هذه السوق.

وأكد مصطفى جالو، وهو تاجر كان موجودا في المكان سقوط "أكثر من عشرة قتلى". وأضاف "سارعنا إلى المكان ووجدنا مذبحة: أشخاصا ممددين في كل مكان".

وأداماوا هي إحدى الولايات الثلاث الأكثر معاناة، جراء الهجمات التي تنسب إلى جماعة بوكو حرام والتي أوقعت 17 ألف قتيل وتسببت بتشريد 2.6 مليون شخص في نيجيريا منذ 2009.

وغومبي الواقعة على بعد 120 كيلومترا شمال ويلا، عاصمة أداماوا كانت مسرحا لعدة هجمات شنتها الجماعة.

وتفيد حصيلة لفرانس برس بأن أكثر من 1650 شخصا قتلوا على أيدي بوكو حرام منذ تولي الرئيس محمد بخاري مهامه في مايو/أيار الماضي.

واعتبر بخاري الذي وعد بوقف تمرد بوكو حرام الشهر الماضي أن الجماعة "هزمت عمليا". لكن الهجمات لم تتوقف.

وشهدت الأربعاء الماضي مدينة "شيبوك" في ولاية بورنو المجاورة ثلاث هجمات انتحارية أدت الى مقتل 13 شخصا على الأقل.

يذكر أن بوكو حرام التي بايعت تنظيم الدولة في مارس/آذار 2015 تشن هجمات في كل من تشاد والكاميرون والنيجر.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة