الألماني شوماخر يحرز بطولة العالم لسباقات الفورمولا   
الاثنين 1425/8/19 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:14 (مكة المكرمة)، 5:14 (غرينتش)

شوماخر واصل هوايته في تحطيم الأرقام القياسية في سباقات الفورمولا (الفرنسية)

أكد الألماني مايكل شوماخر مجددا أنه البطل العالمي الأول في سباقات سيارات الفورمولا واحد، حيث فاز ببطولة العالم للموسم الحالي ليحصد اللقب للمرة السابعة محققا رقما قياسيا غير مسبوق.

وجاء فوز شوماخر متسابق فريق فيراري رغم احتلاله المركز الثاني في سباق جائزة بلجيكا الكبرى الجولة الـ14 من بطولة العالم والذي أقيم اليوم حيث كان يكفيه أن يسجل نقطتين أكثر من زميله في الفريق البرازيلي روبنز باريكيللو ليضمن اللقب وهذا ما حدث بالفعل.

ورفع شوماخر رصيده في صدارة الترتيب العام إلى 128 نقطة، مقابل 88 لباريكيللو الذي يمكنه معادلة نقاط شوماخر لو فاز بالسباقات الأربعة المتبقية لكنه لن ينال اللقب لأن شوماخر فاز بـ 12 سباقا من أصل 14 أجريت حتى الآن وهو ما يعطيه الأفضلية.

وكان شوماخر قد فاز ببطولة العالم عامي 1994 و1995، قبل أن يحتكرها لخمسة أعوام متتالية من عام 2000 إلى العام الحالي 2004.

رايكونن الفائز بسباق بلجيكا يتوسط شوماخر وباريكيلو (الفرنسية)
لقب الصانعين

أما فريق فيراري الذي ينتمي له شوماخر فكان قد ضمن الفوز ببطولة العالم للصانعين للمرة السادسة على التوالي والـ14 في تاريخه في السباق الماضي الذي جرى في العاصمة المجرية بودابست.

وشهد السباق البلجيكي فوز الفنلندي كيمي رايكونن متسابق فريق ماكلارين مرسيدس بالمركز الأول قاطعا مسافة السباق التي تقترب من 307 كيلومترات في زمن قدره 1.32.35.274 ساعة بمعدل سرعة اقترب من 199 كلم في الساعة.

واحتل شوماخر المركز الثاني تلاه زميله باريكيللو الذي حل ثالثا في سباق شهد الكثير من الأحداث التي بدأت باصطدام أدى إلى خروج أربعة متسابقين تلاه اصطدامان أديا إلى خروج أربعة آخرين، بينما خرج الإيطالي يارنو ترولي صاحب موقع الانطلاق الأول مبكرا بسبب اصطدام سيارته بالكولمبي خوان بابلو مونتويا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة