المقاومة تتقدم بشبوة وخسائر للحوثيين   
السبت 1436/10/9 هـ - الموافق 25/7/2015 م (آخر تحديث) الساعة 9:19 (مكة المكرمة)، 6:19 (غرينتش)
تمكنت قوات المقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من السيطرة على عدة نقاط بمحافظة شبوة (شرق)، بينما تكبدت قوات جماعة الحوثي وقوات الرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح خسائر في صفوف مقاتليها على عدة جبهات.

وقال مصدر محلي لوكالة الأناضول إن قوات المقاومة سيطرت على الطريق المؤدي لمنفذ الوديعة الحدودي بين اليمن والسعودية جنوب شرق اليمن.

وبعد هذه المعارك تمكنت قوات المقاومة الشعبية من بسط سيطرتها على مفرق خشم رميد الإستراتيجي و"دحر مسلحي الحوثي والقوات الموالية لهم".

وأضاف المصدر أن هذه القوات بسطت نفوذها على خمسة مواقع إضافية على تخوم عتق المركز اﻹداري لمحافظة شبوة النفطية، ووصلت إلى منطقة المعشار التي تبعد عن عاصمة محافظة شبوة حوالي 70 كيلومترا.

وأشار المصدر إلى أن قوات الجيش الموالية للرئيس هادي في طريقها لتحرير موقع العقلة النفطي (شرقي المحافظة) من قبضة مسلحي الحوثي.

على صعيد متصل، أفاد مراسل الجزيرة صباح اليوم السبت بانسحاب قوات الحوثي من منطقتي الجعلولة واللحوم شمال عدن باتجاه لحج.

معارك وخسائر
وقال مراسل الجزيرة إن أربعة حوثيين قتلوا في هجوم للمقاومة على نقطة أمنية بمدينة الحديدة غرب اليمن.

من جانب آخر، قتل 13 مسلحا من جماعة الحوثي وقوات الرئيس المخلوع وأصيب 11 آخرون في مواجهات متفرقة بمحافظة الضالع (جنوب).

وفي الضالع أيضا قتل أيضا ثلاثة من عناصر المقاومة الشعبية وأصيب ستة في مواجهات متفرقة.

وفي تعز (جنوب) أكدت مصادر ميدانية مقتل ثلاثة وإصابة 17 من مليشيا الحوثيين وقوات صالح، في حين قتل اثنان وأصيب خمسة من المقاومة الشعبية في المواجهات التي شهدتها جبهات جبل الوعش والأربعين والنقطة الرابعة.

يأتي ذلك في حين أكدت مصادر طبية مقتل اثنين وجرح ثلاثة من المدنيين في القصف العشوائي الذي استهدف مديرية مشرعة وحدنان وأحياء المناخ والقبة والبتول.

قوات المقاومة الشعبية أثناء مواجهات بعدن مع قوات الحوثي في 19 يوليو/تموز الحالي (غيتي/الفرنسية)

في المقابل، قالت المقاومة الشعبية إنها استهدفت تعزيزات لقوات الحوثي والقوات الموالية لصالح في منطقة البرح غرب تعز، وأعطبت عربة نقل عسكرية.

وقد شن طيران التحالف مساء أمس الجمعة عدة غارات استهدفت تجمعات لقوات الحوثي وصالح في موقع للدفاع الجوي بمدينة المخا الساحلية ومنطقة الستين شمال مدينة تعز.

وفي محافظة لحج (جنوب) قتل خمسة من مليشيا الحوثي وقوات الرئيس صالح وأصيب أربعة آخرون.

كما قتل أربعة من المقاومة وأصيب ستة آخرون، وذلك في اشتباكات بين الطرفين بجبهة العند في المحافظة ذاتها.

قصف نجران
على صعيد مواز، سقطت قذائف على محال تجارية في حي القابل بمدينة نجران السعودية على الحدود مع اليمن.

وقال المتحدث الإعلامي باسم الدفاع المدني في منطقة نجران إن مقيما يمنيا أصيب، وإن أضرارا لحقت ببعض المحال التجارية والمركبات. ويدور قصف متبادل بين القوات السعودية من جهة وقوات الحوثي والقوات الموالية للرئيس اليمني المخلوع من جهة أخرى في أنحاء متفرقة من السلسلة الجبلية الحدودية بين البلدين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة