مقتل ثمانية فلبينيين وجرح خمسة في حادثين منفصلين   
الثلاثاء 1424/1/15 هـ - الموافق 18/3/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحد أعضاء جبهة تحرير مورو يفحص رصاص رشاشه قرب مسجد في المجمع الخاص بالحركة جنوبي الفلبين (أرشيف)
اتهم المتحدث باسم الجيش الفلبيني عناصر من جبهة تحرير مورو الإسلامية بقتل ثمانية أشخاص كانوا يستقلون حافلة صغيرة بالرصاص، وتفجير قنبلة في كاتدرائية كاثوليكية في جنوب الفلبين.

وقال الرائد خوليتو أندو إن شخصا واحدا من ركاب الحافلة استطاع الهرب بعدما أوقف أعضاء في جبهة تحرير مورو الإسلامية الحافلة وأمروا ركابها بالمغادرة واستولوا على ممتلكاتهم التي كانت بحوزتهم قبل أن يطلقوا الرصاص عليهم.

وذكرت الشرطة أنه بعد ساعات من هذا الحادث أصيب خمسة آخرون إثر انفجار قنبلة منزلية الصنع أمام كاتدرائية مدينة كوتاباتو في مندناو، غير أنه لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.

وتعد جبهة تحرير مورو الإسلامية واحدة من أربع جماعات فلبينية تقاتل الحكومة في مانيلا من أجل إقامة دولة إسلامية في جنوب الفلبين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة