غونو يتراجع نحو إيران بعد مقتل 25 بعمان   
الجمعة 1428/5/23 هـ - الموافق 8/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:13 (مكة المكرمة)، 22:13 (غرينتش)

الإعصار غونو يخلف دمارا هائلا في عمان قبل التوجه للسواحل الإيرانية (الفرنسية)

تراجعت قوة الإعصار غونو في طريقه إلى السواحل الإيرانية بعد أن ضرب بقوة سلطنة عمان وخلف فيها 25 قتيلا وفقدان 26 آخرين وفق أحدث إحصائية رسمية وتسبب في تعطيل صادرات النفط والغاز في السلطنة لليوم الثالث على التوالي.

وأفادت مصلحة الأرصاد الجوية في عمان بأن قوة الإعصار غونو بدأت تتلاشى مع تحركه نحو سواحل إيران الجنوبية مرورا من خليج عمان.

وأكد رئيس هيئة الأرصاد الجوية العمانية أحمد الحارثي أنه فيما يتعلق بسلطنة عمان فإن الأمر انتهى ومر الإعصار غونو الى خليج عمان متجها نحو إيران لكنه لم يعد إعصارا مداريا، وأضاف أنه سبب دمارا شديدا بسبب التزامن بين ارتفاع الأمواج وهطول الأمطار والرياح والفيضانات.

كما قال خبراء في الأرصاد الجوية إن تصنيف غونو الآن أصبح عاصفة مدارية عادية وكان وصل إلى القوة القصوى، وهي إعصار من الفئة الخامسة يوم الثلاثاء ثم تراجع إلى إعصار من الفئة الأولى في وقت مبكر من يوم الأربعاء.

ويتوقع أن العاصفة المدارية إلى منخفض جوي عميق في غضون الـ24 ساعة القادمة.

وحسب المركز المشترك للتحذير من الأعاصير التابع للجيش الأميركي فإن أقصى سرعة ثابتة للرياح الآن بلغت نحو 72 كيلومترا في الساعة ومن المرجح أن تتراجع قوتها.

وقبل التوجه نحو السواحل الإيرانية حول الإعصار غونو شوارع العاصمة مسقط إلى أنهار وأطاح بالسيارات وتسبب في اقتلاع الأشجار وقطع الكهرباء وخطوط التليفون.

قوة الإعصار غونو تتراجع تدريجيا (الفرنسية)
غونو بإيران
وذكر تلفزيون إيران الحكومي أن ثلاثة أشخاص قتلوا أمس الأربعاء في جنوب إيران بسبب الإعصار بينما تم إجلاء من يعيشون على مسافة تقل عن 300 متر من الساحل في محافظة هرمزغان.

وأوضح مسؤول إيراني أن القتلى الثلاثة لقوا مصرعهم في مرفأ بندر أيجسك في المحافظة حين جرفت شاحنتهم في فيضان أحد الأنهار إثر وصول الإعصار غونو إلى إيران. كما أجلت السلطات الإيرانية أكثر من 40 ألفا من سكان المناطق الساحلية في محافظتي هرمزغان وسيستان بلوشستان.

وقالت وسائل الإعلام الرسمية إن الطرق والمنازل في محافظة سيستان بلوخستان تضررت وإن كثيرا من المناطق الساحلية صارت معزولة بسبب ارتفاع منسوب المياه.

الإعصار غونو يتسبب في تعطيل الصادرات النفطية العمانية (الفرنسية)
شحنات النفط

وعن تأثير الإعصار على تصدير النفط قال وزير الطاقة الإماراتي رئيس منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) محمد الهاملي إن مرور غونو في الخليج لم يكن له أي تأثير على شحنات النفط الخام التي تمر عبر مضيق هرمز حيث بقيت الملاحة "عادية"، على حد تعبيره.

وتشير الأرقام إلى أنه وسط مخاوف من تعطل الصادرات النفطية من الشرق الأوسط الذي يضخ ربع النفط العالمي ارتفعت أسعار النفط إلى نحو 71 دولارا للبرميل.

وقال مسؤولو ملاحة إن ميناء الفحل العماني -وهو الميناء الوحيد لصادرات النفط الخام التي تبلغ 650 ألف برميل يوميا- بقي مغلقا لليوم الثالث ومن غير الوارد أن يتم تشغيل ميناء صور الرئيسي لتصدير الغاز الطبيعي المسال.

وقال محافظ البنك المركزي العماني حمود بن سنجور الزدجالي إن الإعصار لن يكون له أثر كبير على الاقتصاد العماني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة