خوجة: روسيا ليست متمسكة بالأسد بل بالدولة السورية   
الجمعة 28/10/1436 هـ - الموافق 14/8/2015 م (آخر تحديث) الساعة 17:40 (مكة المكرمة)، 14:40 (غرينتش)

قال رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية خالد خوجة اليوم الجمعة إن روسيا ليست متمسكة بشخص رئيس النظام السوري بشار الأسد وإنما بالدولة السورية، مؤكدا وجود "مرونة" بالموقف الروسي، وذلك بعد مفاوضاته مع مسؤولين روس في موسكو.

وفي مؤتمر صحفي بموسكو قال خوجة "ما وجدناه هنا من القيادة الروسية ليس تمسكا بشخص بشار الأسد وإنما تمسك بالدولة السورية ووحدة أراضيها والحفاظ على مؤسساتها"، لكنه جدد في الوقت نفسه دعوته لرحيل الأسد قائلا "لم يعد لديه أي دور يضطلع به في مستقبل سوريا".

بدورها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زخاروفا لوكالة الصحافة الفرنسية "طالما قلنا إننا لا ندعم الأسد شخصيا بل ندعم الرئيس السوري المنتخب شرعيا".

وردا على مبادرة روسية تقترح تشكيل تحالف إقليمي مع قوات النظام السوري لمواجهة تنظيم الدولة الإسلامية جدد خوجة رفض الائتلاف للمقترح، معتبرا أن النظام الذي انسحب أمام تقدم التنظيم وسلمه العديد من المناطق الإستراتيجية واستقدم مليشيات طائفية لقتل الشعب السوري ويقصف الأسواق والمنازل هو "مصدر للإرهاب والفوضى في المنطقة، وبالتالي لا يمكن أن يكون شريكا في محاربة الإرهاب".

وفي تصريحات لوكالة الأناضول أوضح خوجة أنه نقل لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أثناء لقائهما أمس الخميس أن الائتلاف لا يريد "أن يلعب الأسد أو أي شخص ارتكب الجرائم من نظامه أي دور في المرحلة الانتقالية".

وأضاف "لمسنا تفهما ومرونة في موقف روسيا"، معتبرا أن استمرار الموقف الروسي بهذه الصورة سيمكن الجميع من إيجاد حل سياسي للأزمة السورية.

وأوضح خوجة أن لقاء وزير الخارجية السعودي عادل الجبير نظيره الروسي قبل أيام في موسكو جاء في إطار التحضير لمرحلة انتقال سياسي في سوريا، مؤكدا أن المرحلة المقبلة ستشهد اجتماعا موسعا يضم كافة أطراف المعارضة السورية بغية توحيد مواقفها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة