تعادل ودي مثير للسعودية مع الأرجنتين   
الأربعاء 1434/1/1 هـ - الموافق 14/11/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:32 (مكة المكرمة)، 20:32 (غرينتش)
 ميسي لم يكن عند مستوى تطلعات الكثير من محبيه الذين غص بهم الملعب (الفرنسية)
أحرج المنتخب السعودي ضيفه الأرجنتيني عندما أجبره على التعادل سلبيا في مباراة ودية يوم الأربعاء أمام نحو 60 ألف متفرج غص بهم ملعب الملك فهد الدولي في الرياض وجاؤوا للتمتع بأداء نخبة من نجوم الكرة العالمية على رأسهم أفضل لاعب بالعالم ليونيل ميسي.

ولم يكن ميسي عند مستوى تطلعات الكثير من محبيه الذين استقبلوه بالهتافات ورفعوا له اللافتات التي كتب على بعضها باللغة الإنجليزية "نحبك يا ميسي"، إذ كان أداؤه عاديا باستثناء بعض المحاولات من حين إلى آخر.

وشكلت المباراة مناسبة لمدرب السعودية الهولندي فرانك رايكارد لاختبار أكبر عدد من اللاعبين فأجرى ستة تبديلات، كما أشرك النجمين الشابين المتألقين هذا الموسم وليد المولد أساسيا، ومصطفى بصاص في الشوط الثاني.

من جانبه، ضم المنتخب الأرجنتيني نخبة من الأسماء فشارك إلى جانب ميسي كل من سيرخيو أغويرو وأنخل دي ماريا وخافيير ماسكيرانو، لكن غاب عنه بعض اللاعبين كمهاجم ريال مدريد الإسباني غونزالو هيغواين بداعي الإصابة، ومهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي كارلوس تيفيز بقرار من المدرب أليخاندرو سابيلا.

والمباراة هي الأولى التي تجمع بين رايكارد الذي سبق أن تولى الإشراف على فريق برشلونة الإسباني ونجمه ليونيل ميسي الذي لم يكن قد وصل إلى ذروة مستواه كما في الأعوام الثلاثة الأخيرة.

وخاض "الأخضر" السعودي الذي يستعد لبطولة كأس الخليج الحادية والعشرين من 5 إلى 18 يناير/كانون الثاني المقبل في البحرين، المباراة الودية الرابعة في الفترة الأخيرة، فقد خسر أمام المنتخب الإسباني بطل العالم وأوروبا بخمسة أهداف نظيفة، وأمام الغابون صفر-1 في فرنسا، ثم تغلب على الكونغو 3-2.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة