مظاهرة لإخوان مصر تأييدا للسوريين   
الجمعة 1432/12/2 هـ - الموافق 28/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

المتظاهرون طالبوا برحيل بشار الأسد عن السلطة (الجزيرة نت)

أنس زكي-القاهرة

 

تظاهر المئات من شباب الإخوان المسلمين المصريين والسوريين اليوم الجمعة أمام مقر سفارة سوريا بالعاصمة المصرية القاهرة، للتنديد بالقمع الذي يمارسه النظام السوري ضد شعبه ولمطالبة الرئيس بشار الأسد بالرحيل عن السلطة.

 

وانطلق المتظاهرون في مسيرة بدأت من أمام مسجد أسد بن الفرات في منطقة الدقي متوجهين إلى مقر السفارة القريب من المسجد، حيث رددوا هتافات كان أبرزها "ارحل ارحل يا بشار" و"زنقة زنقة دار دار، بكره نحاكمك يا بشار" و"الإخوان قالوها صريحة، نظام بشار عار وفضيحة".

 

وطالب المتظاهرون الذين خرجوا استجابة لدعوة من ملتقى الدعم العربي بطرد السفير السوري من القاهرة، كما طالبوا السلطات المصرية بسحب سفيرها من دمشق احتجاجا على ما يتعرض له الشعب السوري.

 

وامتدت هتافات المتظاهرين ولافتاتهم لتطول شخصيات سياسية، مثل ملك الأردن عبد الله الثاني والأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي والأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله والرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، حيث اتهموهم بتأييد النظام السوري أو على الأقل بالصمت على ما يجري هناك.

 

يذكر أن الأسابيع الماضية شهدت سلسلة من التظاهرات والوقفات الاحتجاجية أمام سفارة سوريا بالقاهرة كان يشارك فيها في البداية عشرات من السوريين المقيمين بالقاهرة، ثم بدأت الأعداد تتزايد تدريجيا مع مشاركة عدد من النشطاء المصريين وأحيانا اليمنيين والليبيين. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة