السيارات الرياضية الصغيرة أكثر خطورة على المارة   
السبت 1426/9/6 هـ - الموافق 8/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 16:18 (مكة المكرمة)، 13:18 (غرينتش)

أفادت دراسة علمية أن العربات الرياضية الصغيرة ربما تعطي سائقها شعورا أكبر بالأمان ولكنها تعد أكثر خطورة على المارة من السيارات الأخرى.

وقال باحثون إيرلنديون إن فرص قتل أحد المارة أو إصابته بجروح خطيرة تزيد بما بين مرتين وأربع مرات بالنسبة لسائق السيارة الرياضية الصغيرة، وأكثر المعرضين للخطر هم المارة من كبار السن والأطفال.

والمارة المسنون هم الأكثر عرضة لخطر السيارات الرياضية الصغيرة لأنهم أضعف وأقل قدرة على الحركة بسرعة وربما تكون استجابتهم أبطأ.

وفي مقابلة في الدورية الطبية البريطانية دعا فريق البحث إلى وضع تحذيرات حول السيارات الرياضية الصغيرة لإطلاع مشتريها على الخطر المتزايد الذي يشكله ذلك النوع من السيارات على المارة.

كما أوصوا بزيادة الضرائب على الطرق ودعوا إلى توثيق كل السيارات الرياضية التي ترتكب حوادث.

وتتمثل المشكلة الأساسية في ارتفاع وشكل مقدمة السيارة. فغطاء محرك السيارة أعلى في هذه السيارات وله تأثير أشد عندما تضرب وسط الجسد والجزء الأعلى من السيقان والحوض.

كما أن ارتفاع مقدمة السيارة قد يزيد أيضا من صعوبة رؤية السائق للأطفال أمام السيارة وحولها.

وذكر العلماء أن نسبة مبيعات هذا النوع من السيارات آخذة في الزيادة حيث ارتفعت في أوروبا بنسبة 15% خلال العام الماضي في حين تراجع الطلب على السيارات بنسبة 4%. كما تصنف 40% من السيارات في الولايات المتحدة على أنها شاحنات خفيفة وكثير منها سيارات رياضية صغيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة