مصر: يوم بلا موبايل احتجاجا على رفع أسعار خدماته   
الأربعاء 1424/12/13 هـ - الموافق 4/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

دعت لجنة حقوق المواطن المصرية عملاء شركتي الهاتف المحمول المصريتين إلى مقاطعة خدمات الشركتين لمدة 24 ساعة احتجاجا على رفع أسعار خدماتهما.

وقالت فريدة الشوباشي رئيس اللجنة إن اللجنة دعت عملاء شركتي فودافون مصر وموبينيل إلى تنفيذ المقاطعة اعتبارا من منتصف ليل الأربعاء إلى منتصف ليل الخميس في بداية احتجاج تصاعدي.

وهددت بأن المقاطعة لمدة يوم إذا لم تثمر ستزيد إلى أسبوع ثم إلى شهر، مطالبة الحكومة بالإسراع بإصدار قانون منع الاحتكار، وإنشاء شركة ثالثة للمحمول لكسر احتكار الشركتين القائمتين.

وقالت الشوباشي إن مطالب اللجنة هي مطالب جماهيرية، مشيرة إلى أنهم بصدد خطة متصاعدة قد تصل إلى دعوة الناس للاستغناء عن المحمول.

وكانت فودافون مصر وموبينيل قد أدخلتا من أول يناير/ كانون الثاني الماضي تعديلات على تعريفات خدماتهما أدت إلى ارتفاع تكلفة الاشتراك بنظام البطاقات المدفوعة مقدما.

غير أن الشركتين أدخلتا تعديلات جديدة لاحقا قللت من ارتفاع التكلفة تحت ضغط مؤتمر عقدته لجنة حقوق المواطن في السابع من الشهر الماضي وتقرر فيه مبدأ المقاطعة التصاعدية.

وكانت شركة موبينيل أعلنت الأسبوع الماضي أن أرباحها بلغت في العام الماضي 915 مليون جنيه بزيادة 493 مليونا عن العام 2002 نتيجة إضافة 709 آلاف إلى مشتركيها مقابل 424 ألفا عام 2002.

يذكر أن لجنة حقوق المواطن هي جمعية أهلية تحت التأسيس وتعمل من خلال نقابتي الصحفيين والمحامين وتضم نشطاء من أعضاء النقابتين ودعاة حقوق الإنسان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة