جوسبان يدعو الفرنسيين للتصويت ضد لوبن   
الجمعة 14/2/1423 هـ - الموافق 26/4/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ليونيل جوسبان
طلب رئيس الوزراء الفرنسي الاشتراكي ليونيل جوسبان -الذي فشل في تخطي الدور الأول من الانتخابات الرئاسية- من الفرنسيين التعبير عبر التصويت في الانتخابات عن رفضه "لليمين المتطرف وللخطر الذي يمثله على بلادنا والذين يعيشون فيها".

ووسط ضغوط متزايدة داخل حزبه لتوجيه هذه الدعوة قال جوسبان إن الناخبين يجب أن يعارضوا "اليمين المتطرف" لكنه لم يدع مؤيديه صراحة إلى مساندة الرئيس المحافظ جاك شيراك.

وقال بيان مكتوب أصدره مكتبه إنه "بدافع القلق على مستقبل فرنسا وأسس ديمقراطيتنا وبدون أوهام بشأن الخيار الذي يواجهه مواطنونا يوم الخامس من مايو فإنني أطلب منهم التعبير عن رفضهم لليمين المتطرف".

وحطم لوبن زعيم حزب الجبهة الوطنية المناهض للمهاجرين طموحات جوسبان الرئاسية في الجولة الأولى من الانتخابات الأحد الماضي حين دفعه إلى المركز الثالث ليبعده عن خوض جولة إعادة مع شيراك خصمه منذ وقت بعيد. وأعلن جوسبان ليلة هزيمته أنه سيعتزل السياسة يوم السادس من مايو/ أيار.

وكان الرئيس الفرنسي جاك شيراك دعا أمس الخميس في كلمة له أمام مؤيديه في مدينة ليون جنوبي فرنسا المواطنين إلى الوحدة والدفاع عن الديمقراطية والجمهورية في فرنسا. وطالب الناخبين الفرنسيين "بالتخلص من التطرف" الذي قال إنه سبب كثير من المشاكل على مر التاريخ.

وتزامنت كلمة شيراك مع مقابلة أجرتها شبكة تلفزيون (إل سي أي) الخاصة مع زعيم الجبهة الوطنية جان ماري لوبن قال فيها إن بإمكانه الفوز في الانتخابات الرئاسية وإنه سيعتبر نفسه فاشلا بالكامل إذا حصل على أقل من 30% من نسبة الأصوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة