خطأ أمني فادح أثناء زيارة مشرف لبريطانيا   
الخميس 26/10/1425 هـ - الموافق 9/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 17:50 (مكة المكرمة)، 14:50 (غرينتش)
المسؤولون البريطانيون والباكستانيون لم يعلقوا على الخطأ الأمني (الفرنسية)
تحاول الشرطة البريطانية معرفة كيف عثر في شارع بلندن على ملف "سري للغاية" يتضمن الإجراءات الأمنية المتخذة أثناء زيارة الرئيس الباكستاني برويز مشرف للعاصمة البريطانية.
 
وكان أحد الأشخاص عثر على هذا الملف المكون من 17 صفحة في شارع كورزون ستريت قبل بضع ساعات من وصول مشرف وزوجته إلى لندن.
 
ويحتوي الملف على الإجراءات الأمنية في الفندق الذي نزل فيه مشرف مع الوفد المرافق له، بالإضافة إلى الخرائط التي توضح تنقلاته وكيفية تحديد رجال الشرطة بالزي المدني وموجات اللاسلكي المخصصة للشرطة خلال الزيارة.
 
ورغم تسرب هذه المعلومات الأمنية قال متحدث باسم الشرطة إن "الحماية الشخصية لمشرف لم تتأثر لأن الوثيقة لم تتضمن تفاصيل الإجراءات المتعلقة بأمنه الشخصي".
 
وأضاف "كل ما نعرفه عن هذه القضية هو أن شخصا ما عثر على الملف وسلمه إلى صحيفة الديلي ميرور التي أعادته لنا أمس" الاثنين.
 
وقد فتحت الشرطة تحقيقا لمعرفة ظروف اختفاء الملف، ولم تعلق المفوضية الباكستانية العليا ولا مكتب رئيس الوزراء البريطاني توني بلير على هذا الخطأ الفادح.

 
ويقوم الرئيس مشرف حاليا بزيارة للندن لإجراء محادثات مع توني بلير.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة