ضوء من الصوت.. رسائل أمل للاجئين السوريين   
الأحد 1437/1/26 هـ - الموافق 8/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 12:28 (مكة المكرمة)، 9:28 (غرينتش)

محمد أمين-لندن

"ضوء من الصوت" مبادرة جابت سبع مدن بريطانية الأسبوع الماضي في موسم جديد يهدف إلى بث روح الأمل وتقديم العون للاجئين السوريين الذين وصلوا أوروبا أو تقطعت بهم السبل على أبوابها.

المبادرة أطلقتها هيئة الأعمال الخيرية في بريطانيا، وسعت لإشراك مسلمي أوروبا في مد يد العون لإخوانهم القادمين من سوريا.

وقال المدير التنفيذي عثمان مقبل إن المبادرة تتضمن حفلات غناء وإنشاد بمشاركة فنانين من مسلمي أوروبا، من الذين يحظون بشعبية لدى الجاليات المسلمة وينشدون باللغة الإنجليزية أغاني حديثة وملتزمة.

وذكر مقبل أن من أبرز الأسماء التي شاركت في حفلات هذا العام ماهر زين وسيف آدم ومسعود كرتس.

وأوضح للجزيرة نت أن ريع الحفلات خصص لصالح اللاجئين والنازحين السوريين الذين وصلوا أوروبا خاصة وأن الكثير منهم يعاني أوضاعا صعبة، فمنهم من لا يملك شيئا عقب بيعه كل ما يملك وإنفاقه كل ما لديه من أجل الوصول لأوروبا.

وأشار المدير التنفيذي لهيئة الأعمال الخيرية إلى أنهم سيستمرون في تخصيص مساعدات ودعم السوريين بالداخل وفي مخيمات اللجوء.

مقبل: سنستمر في تقديم مساعدات للسوريين بالداخل ومخيمات اللجوء (الجزيرة نت)

وشهدت الحفلات التي أقيمت في بريطانيا حضورا جماهيريا لافتا قدر بنحو 12 ألف شخص.

واعتبر الفنان البريطاني من أصول عراقية سيف آدم أن مبادرة "ضوء من الصوت" جاءت في الوقت المناسب لأنها تقدم جانبا إيجابيا يخالف الصورة السلبية التي تظهر للمسلمين بأوروبا عبر وسائل الإعلام الغربية.

وأشار -في حديثه للجزيرة نت- أن الجولة الفنية أظهرت صورة المسلمين الحقيقية كأناس محبين للسلام والخير ومساعدة الآخرين.

واعتاد مسلمو بريطانيا وأوروبا على تنظيم فعاليات متعددة للتفاعل مع الأحداث التي تجري في بلدان العالم الإسلامي، ودأبوا على تنظيم حملات للتبرع وإغاثة اللاجئين والمحتاجين.

يُذكر أن رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون عبر عن استعداد بلاده استضافة عشرين ألف لاجئ سوري خلال السنوات الخمس القادمة، كما عينت لندن وزيرا لشؤون اللاجئين السوريين وتنسيق المساعدة لهم بالأماكن التي يقيمون فيها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة