إحباط محاولة تفجير قبل بدء انتخابات الرئاسة بنيجيريا   
السبت 1428/4/3 هـ - الموافق 21/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 12:06 (مكة المكرمة)، 9:06 (غرينتش)

النيجيرون يقترعون لأول مرة في انتخابات تنتقل فيها السلطة بين  مدنيين   (الفرنسية)


أحبطت الشرطة النيجيرية محاولة لتفجير شاحنة وقود قرب مقر اللجنة المستقلة لمراقبة الانتخابات.

وأفاد مراسل الجزيرة في أبوجا بأن الشرطة أوقفت الشاحنة قبيل وصولها إلى مقر اللجنة.

وتأتي هذه المحاولة قبل قليل من بدء انتخابات رئاسية حاسمة في نيجيريا، بعد حملة خيمت عليها أعمال العنف استمرت حتى عشية الانتخابات، حيث نجا مرشح الحزب الحاكم لمنصب نائب الرئيس من هجوم شنه مسلحون على فندق كان يقيم فيه دون أن يصاب بأذى.

وفي تطور آخر وقبل ساعات من فتح مراكز الاقتراع سمع دوي انفجارات وإطلاق نار كثيف قرب مقر حكومة ولاية بايلسا في منطقة الدلتا المنتجة للنفط في هجوم يبدو أنه مرتبط بالانتخابات.

ويشارك في الانتخابات 61.5 مليونا من إجمالي عدد السكان البالغ 140 مليونا أكثر من نصفهم من المسلمين، و40% مسيحيون. في عملية ستتيح فرصة انتقال السلطة من مدنيين إلى مدنيين لأول مرة منذ استقلال البلاد عام 1960.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة