فرنسا تعتقل أربعة إسلاميين بتهم الإرهاب   
الأربعاء 23/7/1422 هـ - الموافق 10/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وجهت السلطات الفرنسية تهمة التآمر والإرهاب لأربعة إسلاميين، وقال مصدر قضائي إن توجيه الاتهام جاء بعد ضبط أسلحة وكتيب لصنع المتفجرات بحوزتهم. وفي إسبانيا قالت السلطات إنها تلاحق ثمانية إسلاميين يشتبه بتعاونهم مع أسامة بن لادن، بناء على طلب من الولايات المتحدة.

وقد اعتقلت الشرطة الفرنسية الأشخاص الأربعة بعد أن تنصتت على محادثات هاتفية بينهم تشير إلى أنهم كانوا يخططون لاستهداف مباراة تاريخية في كرة القدم بين فرنسا والجزائر أقيمت السبت الماضي في باريس، وألغيت بعد أن اقتحم مشجعون جزائريون أرض الملعب.

وقامت الشرطة بتفتيش شقق الأشخاص الأربعة في ضواحي باريس وضبطت كتيبا لصنع المتفجرات وذخيرة وسترات واقية من الرصاص ومسدسا على شكل قلم. وتم استجواب المعتقلين بمعرفة قاضي تحقيق لمكافحة الإرهاب أمس. وأوضح المصدر القضائي أن الادعاء في باريس قرر اتهام الأشخاص الأربعة على أساس المضبوطات في شققهم وطالب بحبسهم على ذمة القضية إلى حين مثولهم أمام المحكمة.

وأشار إلى أن أحد المشتبه بهم -ويدعى نصر الدين معمش- كان قد قدم للمحاكمة في الشهر الماضي بتهة الإرهاب مع 23 شخصا آخرين اتهموا بتوريد أسلحة إلى الجماعة الإسلامية المسلحة الجزائرية. ومن المقرر أن يمثل معمش أمام المحكمة ليواجه هذه الاتهامات اليوم. وأكد الادعاء أن معمش كان عضوا في جماعة التكفير والهجرة، وهي جماعة إسلامية قال الادعاء إن لها علاقات وثيقة مع أسامة بن لادن.

حكيم زرزور اعتقلته إسبانيا بتهمة علاقته ببن لادن (أرشيف)
وفي سياق الاعتقالات في صفوف إسلاميين مشتبه بهم، أعلن مصدر في الشرطة الإسبانية بأنها تلاحق -بناء على طلب من الولايات المتحدة- ثمانية إسلاميين يشتبه في تعاونهم مع أسامة بن لادن.

وأشار المصدر إلى أن السلطات الأميركية تشتبه في أن هؤلاء الأشخاص -الذين لم تكشف هوياتهم- يمكن أن يكونوا على علاقة بهجمات 11 سبتمبر/ أيلول الماضي. وأكد المصدر أن مذكرة بحث وزعت في جميع أنحاء إسبانيا على فرق التحري التابعة للشرطة والحرس المدني لاعتقال الأشخاص الثمانية.

يذكر أن الشرطة الإسبانية كانت فككت أواخر الشهر الماضي "خلية" قالت إنها تتبع للمجموعة السلفية للدعوة والقتال الجزائرية, واعتقلت أعضاءها الستة. ويشار إلى أن الجماعة المذكورة مدرجة على "اللائحة السوداء" للإدارة الأميركية باعتبارها منظمة تمارس الإرهاب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة