نفي صحة وصية لبن لادن نشرتها مجلة سعودية   
السبت 1423/8/27 هـ - الموافق 2/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أسامة بن لادن

نفى أحد المواقع المقربة من تنظيم القاعدة على شبكة الإنترنت صحة الوصية التي نشرتها مجلة المجلة السعودية مؤخرا، وقالت عنها إنها وصية كتبها زعيم التنظيم أسامة بن لادن.

ووصف موقع (النداء) -الذي غالبا ما ينشر البيانات والأخبار الخاصة بالقاعدة- الوثيقة التي نشرتها المجلة التي تصدر في لندن بأنها مليئة بالأكاذيب، وأن المجلة تعمدت بث هذا البيان المزيف لزيادة توزيعها.

وكانت الوصية المشار إليها قد تضمنت تنديدا من بن لادن بما اعتبره خيانة حركة طالبان وفرارها من أرض المعركة. كما طلب بن لادن في الوصية المنشورة من أولاده بعد وفاته عدم العمل في القاعدة والجبهة العالمية التي أنشأها مع أيمن الظواهري الرجل الثاني في تنظيم القاعدة.

وكان نائب رئيس تحرير مجلة المجلة هاني نقشبندي أعلن أن الوصية كتبت نهاية عام 2001، وحصل عليها أحد الصحافيين العاملين في المجلة قرب قندهار. وأوضح أن المجلة انتظرت فترة طويلة قبل نشر هذه المعلومات لتتأكد من صحتها.

وردا على نفي صحة الوصية أكد نقشبندي اليوم إصرار مجلته على موقفها من حقيقة الوصية، موضحا أنه لو لم تكن المجلة متأكدة من مصادرها لما نشرتها. وأشار إلى أن المجلة ستنشر قريبا سلسلة من الوثائق تتعلق بالقاعدة وتظهر حقيقة وصية بن لادن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة