فنادق صينية ترفض استقبال نزلاء من دول إسلامية   
السبت 1437/11/25 هـ - الموافق 27/8/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:40 (مكة المكرمة)، 6:40 (غرينتش)

أمرت الشرطة بعض الفنادق الشعبية في مدينة غوانغتشو الصينية بعدم استقبال نزلاء من خمس دول إسلامية، لكن وزارة الخارجية قالت إنها لم تسمع بشيء كهذا.

وقالت ثلاثة فنادق بها غرف يتكلف المبيت فيها حوالي 150 يوانا (23 دولارا) لليلة الواحدة -في تصريحات لوكالة رويترز- إنها تلقت إخطارات من الشرطة منذ مارس/ آذار الماضي تأمرها برفض استقبال النزلاء القادمين من سوريا والعراق وتركيا وباكستان وأفغانستان.

وقال موظف بأحد الفنادق في اتصال تليفوني "لا أعرف السبب لكننا لا يمكننا استقبالهم وحسب".

وذكرت صحيفة "ساوث تشاينا مورنينغ بوست" الصادرة بهونغ كونع أمس الجمعة أن القرار يبدو إجراء أمنيا يتزامن مع انعقاد مؤتمر عن التنمية الأسبوع القادم وكذلك قبل قمة مجموعة العشرين في هانغتشو رغم أن المدينتين تفصل بينهما مسافة تزيد على ألف كيلومتر.

في المقابل، أفاد المتحدث باسم الخارجية لو كانغ بأنه لم يسمع بإصدار مثل هذا الأمر في غوانغتشو. وتابع "سياستنا من حيث المبدأ تشجيع الناس في الصين والدول الأخرى على التواصل والتواد، ومستعدون لعرض العديد من السياسات المناسبة بهذا الصدد".

يأتي ذلك، بينما أشار فندقان فاخران إلى أنهما لم يتلقيا أي إخطار بهذا الشأن.

وغوانغتشو عاصمة إقليم غوانغدونغ وبها عدد كبير من السكان الأجانب كثيرون منهم تجار من أفريقيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة