"إيلو" منافس "فيسبوك" بدون إعلانات   
الثلاثاء 28/12/1435 هـ - الموافق 21/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 13:10 (مكة المكرمة)، 10:10 (غرينتش)

تسعى شبكة التواصل الاجتماعي "إيلو" (Ello) الصاعدة إلى منافسة شبكة "فيسبوك" عبر التخلي عن الإعلانات والحفاظ على الخصوصية وحماية البيانات.

وأوضحت "إيلو" أن أعداد المستخدمين بها يتضاعف كل يومين أو ثلاثة، علما بأنها لا تزال تعتمد على الدعوات فقط، حيث يجب أن يكون هناك صديق للمستخدم الراغب في الانضمام إلى الشبكة.

ورغم أن طريقة استعمال شبكة التواصل الاجتماعي الجديدة تمتاز بالبساطة، فإنها لا تزال تفتقر إلى بعض الوظائف والخدمات المهمة بينها خدمة الرسائل الخاصة.

ويتم تقسيم الشاشة إلى قسمين أحدهما لرسائل الأصدقاء والثاني يشتمل على المحتويات الأخرى. ويعمل هذا التقسيم على عرض المعلومات بوضوح كي لا ينشغل المستخدم بالبيانات غير المهمة أو التي لا تعنيه.

وتحدث مركز حماية المستهلك الألماني عن وجود بعض الأمور الغامضة في "إيلو"، موضحا أن الشبكة تجمع بيانات المستخدم من أجل تحليل عمليات الوصول ونموذج الاستخدام بشكل غير واضح.

وأضاف المركز أن هناك تساؤلات حول كيفية تعاون الشبكة مع سلطات تطبيق القانون، وعما إذا كان يتم تخزين البيانات بشكل مشفر.

ويتم تمويل شبكة "إيلو" في الوقت الحالي من رأس المال الاستثماري بشكل جزئي، ولكن يخشى أنصار الخصوصية وحماية البيانات أن تسقط الشبكة لاحقا في فخ جمع البيانات لأغراض الدعاية والإعلان، كما حدث مع شبكة فيسبوك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة